الرئيسية / المقالات / بلا منازع: الحكير ايقونة السياحة القادمة

بلا منازع: الحكير ايقونة السياحة القادمة

الحدث – الدكتور طلال بن سليمان الحربي

 

عبدالمحسن الحكير وافراد العائلة الكريمة, سعوديون بامتياز, نذروا انفسهم للعمل والتفاني فيه لتحقيق المصلحة العامة للوطن, كذلك شكلوا نموذجا طيبا رائعا يحتذى به من قبل شباب الوطن في مجال العمل في القطاع الخاص والمال والاعمال, كثيرة هي المناسبات التي نحضرها برعاية او تنظيم او اشراف الحكير, ودعونا نتفق انه حين نقول الحكير فإننا نتحدث عن المؤسسة التي يندمج فيها الجميع, فقولنا الحكير يعني عبدالمحسن وابنائه ,وفي طليعة من يعنيهم مقالي هذا بعد عبدالمحسن ابنائه.
نقول انه في كل مناسبة للحكير نجد اعدادا لا بأس بها من الحضور, وتنوع في الجنسيات بينهم سواء الخليجية او العربية او الأجنبية الاسيوية الأوروبية الامريكية الافريقية…الخ., وهذا يدل على حجم العلاقات التي يملكونها الحكير داخل وخارج المملكة, قبل عدة أيام حضرنا حفل زفاف حفيد عبدالمحسن الحكير, وضمن الحضور الكبير من المدعوين رأيت في عبدالمحسن وابنائه واحفاده ايقونة تصلح لدخول دائرة صناع القرار في عالم السياحة السعودية, الخبرات والمعارف والعلاقات والامكانيات, كل هذه الأمور هي فعليا ما يحتاجه قطاع السياحة لدينا.
بعد ان انتقل رجل السياحة سلطان بن سلمان الى مجال اخر وتحدي جديد يخدم فيه مملكته وشعبه بثقة ولي الامر حفظه الله, وبعد ان ترك هيئة السياحة وقد ان قطافها وحصد ثمار سنين العمل الطويلة, وتولي معالي احمد الخطيب لها, واحمد الخطيب هو من قلة قليلة في الدولة نسميهم رجال المهمات الخاصة, انضباطية في العمل وقدرة على تثبيت الية الإنجازات ودوران التطوير في كل قطاع, وهذا يجعل من الخطيب صاحب قدرة قيادية متميزة, مما يجعل الملف السياحي يحتاج الى من يملك القيادة من يملك الرؤية والامكانيات على التنفيذ, وهنا ادخل بقوة بملف الحكير.
لا اعلم ان كان هنالك اليات تواصل وحتما يوجد في مجال العمل كعمل, لكن المطلوب الان هو صناعة دائرة صناعة القرار في عالم السياحة, ودمج المتخصصون ذوي الخبرات المتميزة من أمثال الحكير في بوتقة العمل التنفيذي والاستراتيجي في عالم السياحة سيسرع من وتيرة الإنجاز وتقدم مستويات الإنجاز أيضا, المملكة الان مهيأة الى نقلة نوعية في عالم السياحة, نقلة سيكون لها تأثيرا مباشرا على عالم الاقتصاد الوطني بشكل عام, مما يجعل الفترة القادمة بعد فترة التأسيس التي تم انهائها انما هي فترة العمل وتحقيق الرؤية, وهذه ما تسمى في عالم المال والاعمال إدارة المتاح لتحقيق المباح, والحكير يملكون كل القدرات على ذلك, وكلي ثقة ان ما يمكن إنجازه بشهر فانه سينجز في أسبوع حين يكون الحكير داخل عملية التخطيط والتنفيذ.

عن اللجنة الاعلامية الدولية

شاهد أيضاً

بعد تصريحها “المسيء لمصر”.. إيقاف المطربة شيرين عبد الوهاب للتحقيق

قررت نقابة المهن الموسيقية المصرية، وقف المطربة شيرين عبد الوهاب عن العمل، وإحالتها للتحقيق، على …

اترك تعليق - ( الاسم و البريد ) - اختياري