الرئيسية / خطرات قلم / سفينتي والرياح….. بقلم الكاتبة : ناديه كرّوم

سفينتي والرياح….. بقلم الكاتبة : ناديه كرّوم

   بقلم : ناديه كرّوم

تركت للرياح أمر سفينتي، ولم أنظر للبوصلة لأعرف صحيح إتجاهاتي…

فموج الحيره والأشواق علا فوق إستطاعتي، وأخاف أن يُغرقني وتضيع مني مرساتي…

العقل صوت صمته عالي بمنطقه، وهمس القلب أضعفَ بالصمود كل محاولاتي…

وفتحت الأيام بابها؛ يوم كالنهار ساطع، وأخر متعرج المفارق يأخذني لعتمة الظلماتي…

أشرعة عواطفي حارت دفتها، بين التقدم، أو الرجوع لرصيف مينائي…

حبك هائج الأمواج، عميق القرار، بعيد الإرتفاع، أتعب سهري ومساءاتي…

وقلبي دقاته تكاد من هدوئها تُعد، أمواجي هادئة لا جزر ولا مدّ، يخجل لو زادوا نبضة نبضاتي…

تتوه الحروف من قلمي حين يفكر بكتابتك، وبحضورك فارغة المعاني من كلماتي…

وإنت يا سيدي، هل صوت كلماتك الواثق، وهدوء إنفعال مشاعرك، هو لإثارة فضولي بالمجيء، ولتدخل عالمك خطواتي؟؟

عن الكاتبة / سارة الأنصاري

الكاتبة / سارة الأنصاري

شاهد أيضاً

مركز الزهراء بمكة المكرمة واستمرار فيض من منتدى مذاق الحرف الادبي النسائي

  سارة الانصاري -مكة المكرمة ويبقى يوم الثلاثاء يوم لقاء الحرف والكلمة يوم تذوق المعاني …

تعليق واحد

  1. سـفينتي و الرياح .. رائـع ما كتبتِ الكاتبة ناديا كروم .. بالتوفيق و النجـاح …

اترك تعليق - ( الاسم و البريد ) - اختياري