الرئيسية / خطرات قلم / وداع مع أول لقاء بقلم/أمل الزهراني

وداع مع أول لقاء بقلم/أمل الزهراني

بقلم/ أمل الزهراني
كنت أتمنى عند لقائي بك أن أقبلك، أعانقك، أبكي، أفرح
تمنيت أن أكتب اسمك بجوار اسمي،
كنت أودّ أن أطلب أعوامك المقبلة أن تكون معي
كنت أنظر إلي عينيك بذهول وانبهار
 أستمع إليك بصمت مخيف
كنت أتلقن كلماتك كتلميذة تتلقى أوامرك وتفعل بها ماتشاء
لم أقاطعك لحظة واحدة
صوتك ..
آآآه  من صوتك من أين أتيت به
وبأي لغة كنت تتحدث؟!
كنت قادرًا  أن تفجر بداخلي تلك الأحاسيس النائمة بدهاليز النسيان
كنت معك كإسفنجة ظاهرها فارغة وهويت بنفسي في بحرك العميق!
كنت الرجل الذي داخلي يضحك ويبكي
انتهى لقاؤنا بمصافحة
تمنيت أن تضع قبلة على خدي
وتخطفني وتحضنني بحنان ولكنك لم تفعل
قضينا وقتًا ذلك اليوم
وافترقنا بالمكان الذي جمعنا لأول مرة
افترقنا مثقلين مشحونين بتلك المشاعر
افترقنا وعيناي تمطران رغم المكابرة والتحايل
كنت سعيدة ربما لأني رأيتك ولم أعلم انني حكمت على نفسي بالجنون
#رابطة_انجاز
‏Amal

عن الكاتبة / سارة الأنصاري

الكاتبة / سارة الأنصاري

شاهد أيضاً

مركز الزهراء الاجتماعي بمكة المكرمة يفتتح منتدى نسائي

سارة الانصاري-مكة المكرمة  ‏في أمسية تفيض بالجمال ، محاطة بسحابات حُبلى بلغة القرآن اللغة العربية …

اترك تعليق - ( الاسم و البريد ) - اختياري