نلهم بقمتنا
استعدادات كبيرة لإطلاق أعمال مهرجان "نكست" لأقوى العلامات التجارية في المملكة – منصة الحدث الإلكترونية عرض الموقع بالنسخة الكاملة عرض الموقع بالنسخة الكاملة
الاقتصاد

استعدادات كبيرة لإطلاق أعمال مهرجان “نكست” لأقوى العلامات التجارية في المملكة

تتضمن فعاليات المهرجان:

– اطلاق كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال للمؤشر السنوي لأقوى العلامات التجارية في المملكة وتعلن عن العلامات التجارية الأعلى قيمة والأكثر تأثيرا

– “ماركاثون” تدريبي وإبداعي للمتخصصين في التسويق تنظمه مؤسسة مسك الخيرية

– منتدى يجمع نخبة من القادة والخبراء على مستوى العالم للنقاش وتبادل التجارب ووضع الأسس لبناء وتقييم العلامات التجارية وتعزيز دورها الفعال في النمو الاقتصادي

(صورة من الموقع الذي سيشهد إعلان المؤشر السنوي للعلامات التجارية في المملكة ضمن فعاليات مهرجان نكست والذي يقام في مدينة الملك عبد الله الإقتصادية)

تستضيف مدينة الملك عبدالله الاقتصادية مهرجان “نكست” لأقوى العلامات التجارية، ابتداء من يوم الأحد 27 جماد الثاني 1438هـ الموافق 26 مارس 2017، لمدة 3 أيام، ويضم المهرجان الأول من نوعه بالمملكة والذي تنظمه مدينة الملك عبدالله الاقتصادية و مؤسسة محمد بن سلمان بن عبد العزيز “مسك الخيرية” عدد من المكونات الرئيسية هي “ماركاثون مسك”، “منتدى نكست”، “مؤشر وحفل تكريم العلامات التجارية الأقوى”.

ومن المنتظر أن يشارك نحو 300 موهبة شابة في تحدي “ماركاثون مسك”، الذي تنظمه “مسك الخيرية” بالتعاون مع وزارة التجارة والاستثمار ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية ،ويعتبر نشاط تنافسي يستمر على مدى يومين، يقدم ويطور من خلاله الشباب المشاركين جملة من الحلول لمجموعة من التحديات التسويقية التي يتم طرحها عن طريق كبرى العلامات التجارية العالمية والمحلية، وذلك في مقر كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال تحت إشراف نخبة من متخصصي التسويق في إطار تعليمي لإثراء خبرة الشباب العملية في مختلف التخصصات التسويقية.

وعلى منصة “منتدى نكست” يجتمع نخبة من القادة والخبراء على مستوى العالم للنقاش وتبادل التجارب والأفكار واستعراض واقع السوق والفرص والتحديات ووضع الأسس لبناء وتقييم العلامات التجارية الرائدة وتعزيز دورها الفعال في النمو الاقتصادي والمساهمة في بناء هوية الأوطان وذلك بالتعاون مع وزارة التجارة والاستثمار ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية.

وفي اليوم الختامي تطلق كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الاعمال المؤشر السنوي للعلامات التجارية في المملكة ويتم من خلاله إعلان أسماء العلامات التجارية العشرين بالمملكة صاحبة التصنيف الأعلى في مؤشر

العلامات التجارية الأعلى قيمة، والعلامات التجارية الأعلى تأثيراً ، وذلك وفقا لمنهجية تقييم “BrandZ” وهو المؤشر الأبرز عالميا في تقييم العلامات التجارية.

وبهذه المناسبة رحب الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، الاستاذ فهد بن عبدالمحسن الرشيد باحتضان المدينة الاقتصادية لهذا المهرجان الأول من نوعه، وأضاف الرشيد: ” يُعبر مهرجان “نكست” عن رؤية مدينة الملك عبدالله الاقتصادية والتي تتناغم مع الرؤية السعودية 2030، في دعم الاقتصاد الوطني عن طريق إثراء بيئة ريادة الأعمال، مع التركيز على قطاع التسويق ، لتحفيز الإبداع في هذا القطاع الواعد ، بمشاركة كبرى العلامات التجارية على المستوى العالمي والمحلي ويلتقي فيه الخبراء بصناع السوق، ويتم من خلاله دعم وتقديم واكتشاف المواهب الشابة وتمكينهم من تولي القيادة في المستقبل”.

من جانبه أبدى أمين عام مؤسسة مسك الخيرية الاستاذ بدر العساكر تفاؤله بما سيحققه المهرجان من نتائج، نظراً لما يتضمنه من أعمال وأفكار مبتكرة لترسيخ أهمية العلامات التجارية وتسليط الضوء على دورها الفعال في الاقتصاد السعودي، مؤكداً على أهمية هذه التحالفات والشراكات الاستراتيجية لإطلاق مثل هذه المبادرات وترجمة الطموحات إلى خطط ثم الى نتائج وواقع ملموس.

وقال العساكر أن تنظيم مؤسسة مسك الخيرية بالتعاون مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية لـ”ماركاثون مسك”، يعد خطوة مهمة لاكتشاف المواهب وتمكين الطاقات السعودية الشابة من دفع عجلة التنمية والاقتصاد في هذه المرحلة المهمة، وتولي دفة القيادة بالمستقبل لتحقيق تطلعات الرؤية السعودية 2030، مضيفاً: “وحرصنا في “ماركاثون مسك” على إضفاء طابع التنافس الشيق ودمج المواهب بنخبة الخبراء في قالب تعليمي لتطوير الحلول التسويقية للتحديات التي تطرحها كبرى العلامات التجارية، للمساهمة في دفع الشباب إلى تطوير مهاراتهم وأدواتهم وتحفيزهم على الابتكار وإيجاد الحلول الإبداعية ليصبحوا رقماً فاعلاً في تطوير مجالاتهم

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى