أخبار منوعة

السجن والغرامة عقوبة إساءة استخدام الهواتف في المساس بالحياة الخاصة

أصدرت النيابة العامة، اليوم الخميس، بيانًا حذرت فيه من إساءة استخدام الهواتف النقالة المزودة بالكاميرا، لافتة إلى أن العقوبة في حال ارتكاب مثل هذه المخالفة يصل إلى السجن سنة وغرامة 500 ألف ريال. 

وعبر صفحتها الرسمية على «تويتر»، قال بيان النيابة العامة، إن تصوير ما من شأنه المساس بالحياة الخاصة عن طريق إساءة استخدام الهواتف النقالة المزودة بالكاميرا، وما في حكمها، يُعد موجبًا للمساءلة الجزائية، طبقًا لأحكام نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية.

وأضاف البيان، أن عقوبة المساس بالحياة الخاصة هي السجن مدة تصل إلى سنة وغرامة 500 ألف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين. 

وفي سياق متصل، أكدت النيابة العامة، أن جريمة الدخول غير المشروع لموقع إلكتروني، تقترف بدخول شخص غير مصرح له بالدخول بطريقة متعمدة لمكان إتاحة البيانات عبر شبكة المعلوماتية من خلال العنوان المحدد، أو دخول ذلك الموقع للعبث به أو شغل عنوانه، المجرم طبقًا لنظام مكافحة جرائم المعلوماتية.

وأعلنت النيابة العامة، في وقت سابق، تغيير أوقات الدوام الرسمي، وتطبيق نظام الدوام المرن لمنسوبيها، في ضوء أحكام اللائحة التنفيذية للموارد البشرية في الخدمة المدنية.

وأشارت النيابة العامة إلى بدء العمل بأحكام تغيير أوقات الدوام الرسمي بتطبيق الدوام المرن، في ضوء أحكام اللائحة التنفيذية للموارد البشرية في الخدمة المدنية، النافذة بتاريخ 11 رمضان 1440هـ، والمنطوية على (261) مادة.

وقامت النيابة بنشر «إنفو جراف» أوضحت فيه أنه استشعار منها لتلبية كل مقومات بيئة العمل الناجحة لمنسوبيها الكرام، ولتوفير الأجواء المتممة لذلك، فإنها تعلن بدء العمل بتطبيق النظام المرن داخل جهاز النيابة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق