أخبار منوعة

الشؤون الإسلامية تشارك في برنامج الدورة التكوينية حول آليات التعامل مع حامل الفكر التكفيري والمتطرف في تونس

تشارك وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ببرنامج الدورة التكوينية الذي تنظمه وزارة الشؤون الدينية بالجمهورية التونسية، حول آليات التعامل مع حامل الفكر التكفيري والمتطرف، بمشاركة عدد من الأئمة والوعاظ والدعاة من جمهورية تونس الشقيقة.
ويمثل الوزارة في هذا البرنامج ــ الذي يستمر خلال الفترة من 1 إلى 5 سبتمبر 2019م ــ وكيل الوزارة لشؤون الدعوة والإرشاد الدكتور محمد بن عبدالعزيز العقيل، حيث ألقى فضيلته كلمة في الجلسة الافتتاحية تحدث فيها عن الانحرافات العقدية التي أدت إلى انحرافات فكرية تهدد سلامة العقيدة والمنهج، وتطرق فضيلته إلى الإجراءات الرادعة التي تتخذها الدول في التصدي للمتطرفين وتجفيف منابع الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار والرخاء والازدهار في المجتمعات، كما تطرق فضيلته من خلال ورش العمل في اليوم الأول من البرنامج إلى عدة محاور، منها: تجربة المملكة العربية السعودية في التوقي من التطرف العنيف، كما تحدث في اليوم الثاني عن مراحل تطور الفكر التكفيري، وآليات التعامل مع حاملي الفكر التكفيري والمتطرف.
وفي ورش العمل التي تبدأ اليوم يتطرق الدكتور محمد العقيل إلى الحديث عن طرق الإقناع والتأثير للتوقي من الانحرافات الفكرية، وعن ترشيد استغلال الفضاء الالكتروني قصد التوقي من الانحراف الفكري.
أما في رابع أيام البرنامج، سيشارك فضيلته بالحديث حول المفاهيم والمصطلحات المعتمدة من قبل المتطرفين.
وفي الجلسة الختامية للبرنامج سيشارك الدكتور العقيل بالحديث حول منهج إدارة الخلاف وأساليب التأثير والتصدي للاستقطاب.
وتأتي مشاركة وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في مثل هذه البرامج، بتوجيهات ومتابعة من معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ؛ لإثراء ما عند المملكة والوزارة من تجارب وخبرة غنية تساعد في مكافحة الإرهاب، ونشر رسالتها السامية التي تقوم بها المملكة في نشر الوسطيَّة والاعتدال.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى