نلهم بقمتنا
طوافة العشق – منصة الحدث الإلكترونية
المقالات

طوافة العشق

الكاتب الإعلامي مشاري الوسمي .

من بَيْنِ كُلِّ المسافات و الطُّرُقَات المتفرعة، اخْتَرْتُ طريقها مضيتُ باحثاً عنها رغم العناء..اتَأَمَّلُ الوجوه ، اناجِي عابري الأرصفة و الطُّرُقَات، أبحث عنها في وجوه الأطفال المرحة و بين ألوان الورد المزهرة .

كانت شمسي الدافئة و فصل الربيع لحياتي، كنتُ أحتضن يدها و كأني ملكت العالم بين يدي، فرحتي بوجودي قربها تتجسد بنظراتي المتلهفة لكُلِّ تفاصيلها، أستمع إليها، أَراقَبُ شرودها قبل انْتِباهِها، لم ترحل بروحها فقد تملكت الجميع، و طغت ملامحها على كُلِّ البشر، بحثتُ عنها في كل مكان، لم أترك بشراً، حجراً أو زهراً، حتى قطعة القماش التى لمستها ..فهيَّ وإن جازَ تعبيري قد اِمْتَلأَ كُلَّ شيئٍ بِهَا، حَبِيبَةُ الْفُؤادِ و مَلِيكَتِهِ، كيفَ هانَ عشقي و قلَ وصالكِ حتى أصبحتُ أسير حزني و رفيقَ أغلالي..لولا خوفي من خالقي لركضتُ لِكُلِّ العرافين و المنجمين سائلاً عنكِ متوسلاً لقائكِ .. أو أقف على قارعة الطريق منادياً أيا راعي الكرامات هب ليّ من لدنك علامة تقودني لِأحبابٍ طال غيابهم و تقطعت بي سبل وصالهم..

فواللهِ قد قست عليَّ الحياة بكل ما فيها، وأني لأختبئ تحت غيمة رحمة الرحمن لأسلك دروبها، وأقتات على بقايا الأمل في عودتها.. لكني أعود من حيثُ أتيت، فلا مناجاتي تفيد ولا هون نفسي عليَّ بعد فراقها ينفع ..آثرت الصمت، اعْتَزَلْتُ الناس لأعيش على ما تبقى بداخلي من ذكراها، كنتُ أَحادثها، أهمس لها و أتوسد حضنها في ليالي الشتاء القارصة..كانت دائي و دوائي عافيتي و غذائي، كنتُ لها الزاهد المتصوف في حياةٍ غاب فيها اسمها .

مرت السنين..أصبحَ الشوق و الْوَجْدُ عائلتي، بَنِيْتُ من ذكراها قصوراً لم تسكنها، و أبناءً بملامحها لم تعرف أسمائهم.. بَقِيتُ على العهد مخلصاً و وفياً لحبيبتي التى لم تعرف يوماً إِنِّي أُحِبُّها …

دَمْتُمْ بِرَغَدٍ مِنَ الْحُبِّ مُخْلِصَينَ..

مبادروة ملتزمون

‫6 تعليقات

  1. تعليقا على طوافة العشق !!!؟
    الحب الحقيقي الصادق لا يأتي الا بعد عناء بدايته عشقا وآخرته إخلاص ووفاء
    هذا حال ابن ادم مع بنت حواء يبدآن بإعجاب ثم انجذاب ثم هذيان واختلاط مشاعر ثم عشق وهيام وغوص في عالم الخيال وهو اصعب الأوقات التي مع توالي الأيام قد تتحول لحب ووفاء خالد او إلى انفصال ووداع لا رجعة فيه بعد ان يفيق احدهما أوكلاهما ليجدا انهما في عالم الواقع وياتي القرار بالفقد او البقاء ولكن يظل الإخلاص ينبض داخل المحب أزمان إلى اخر نبضة قلب فهنيئا لمن وصل إلى الحب الحقيقي وأخلص فيه فهي اعلى درجات الإنسانية وكامل الاحساس
    المقال جميل ا / مشاري ونص آخاذ لكل محب
    تعليقا على طوافة العشق !!!؟
    الحب الحقيقي الصادق لا يأتي الا بعد عناء بدايته عشقا وآخرته إخلاص ووفاء
    هذا حال ابن ادم مع بنت حواء يبدآن بإعجاب ثم انجذاب ثم هذيان واختلاط مشاعر ثم عشق وهيام وغوص في عالم الخيال وهو اصعب الأوقات التي مع توالي الأيام قد تتحول لحب ووفاء خالد او إلى انفصال ووداع لا رجعة فيه بعد ان يفيق احدهما أوكلاهما ليجدا انهما في عالم الواقع وياتي القرار بالفقد او البقاء ولكن يظل الإخلاص ينبض داخل المحب أزمان إلى اخر نبضة قلب فهنيئا لمن وصل إلى الحب الحقيقي وأخلص فيه فهي اعلى درجات الإنسانية وكامل الاحساس
    المقال جميل ا / مشاري ونص آخاذ لكل محب

  2. بَنِيْتُ من ذكراها قصوراً لم تسكنها، و أبناءً بملامحها لم تعرف أسمائهم.. بَقِيتُ على العهد مخلصاً و وفياً لحبيبتي التى لم تعرف يوماً إِنِّي أُحِبُّها …
    الله عليك ماشاءالله احرف من ذهب ?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى