الدوليةشريط الاخبار

السديس: لدينا قيادة حكيمة معتصمةً بحبل الله المتين

الحدث – متابعة

أكد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أن ذكرى اليوم الوطني التي تتكرر علينا في عامها التاسع والثمانين هي مناسبة غالية على قلب كل مواطن مقيم على هذه الأرض المباركة وعلى قلب كل مسلم في أنحاء العالم… وقدم الشيخ السديس في تصريح بمناسبة اليوم الوطني التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز و لصاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بمناسبة اليوم الوطني التاسع والثمانين .

واضاف الشيخ السديس قائلا “ ان ما نعيشه في عهد خادم الحرمين الشـريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -وسمو وليِّ عهده الأمين من تقدُّمٍ وازدهار وأمنٍ واستقرار لهو أثرٌ عظيم من آثار السمع والطاعة, والتمسُّك بالوحدة والجماعة تحت قيادةٍ حكيمةٍ رشيدة تُصْلِح الدنيا بالدِّين معتصمةً بحبل الله المتين.

وأضاف : لا يخفى علينا جميعا أن ما يشهده الحرمان الشريفان من تطور كل عام هو نتيجة اهتمام حثيث من حكومتنا الرشيدة على تسهيل كافة الخدمات المقدمة في المسجد الحرام والمسجد النبوي، وتسهيل أداء قاصديهما من حجاج وعمار وزوار لمناسكهم بكل طمأنينة

وقال “ أنَّ خدمةَ الحرمين الشريفين ورعايةَ قاصديهما تأتي في أولويات مهام القيادة الحكيمة، وقد نصَّت المادة الرابعة والعشرون في النِّظام الأساسي للحكم: “تُولي الدولةُ الحرمين الشريفين ورعايةَ قاصديهما كلَّ الاهتمام، وتسعى في تحقيق خدمة الحجاج والمعتمرين والزائرين وتقديم كافة الخدمات لهم”‪.‬‫ ‬
وتابع قائلا “ انبلجَتْ في عهد الملك سلمان الزاهر الميمون رُؤًى ومبادرات موفَّقة، قدَّمتها هذه البلاد المباركة، في مختلف قضايا الأمة الإسلامية بما يحقق وحدةَ الصف واجتماع الكلمة، يأتي في الطليعة منها: عاصفةُ الحزم، ورعدُ الشمال، والتحالفُ الإسلامي العسكري، وقد توَّجَتْها برؤية (2030)، وإطلاق برنامج (خدمة ضيوف الرحمن).
واردف قائلا : إنَّ الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النَّبوي قد آلَتْ على نَفسِها، وبِجَميع مُنْشآتِها وإدَارَاتِها امْتشاقَ هذه الرُؤية الأثيلة، مِشْعَلًا وضَّاءً في جميع شؤونها وقراراتها، وخِطَطِها ومَشاريعِها وبَرامِجِها؛ لذلك ساهمت في برنامج (خدمة ضيوف الرحمن)، وخرجَتْ بعددٍ من المبادرات التي تخدم أهدافه السامية وغاياته النبيلة، من أهمها: «تشكيل اللجنة العليا لمواكبة رؤية المملكة (2030)»، و «تشكيل مجلس جيل تحقيق الرؤية» بالرئاسة؛ وذلك لتحقيق تطلعات رؤية المملكة (2030)، والحرص على الاستفادة من أحدث السبل الإدارية والفنية الى جانب اطلاق استراتيجية الرئاسة (مشروع حرمين) ؛ لتلبية التوسُّع الهائل في عدد ضيوف الرحمن الذي ترنو إليه رؤية (2030) بعدد ثلاثين مليون زائرٍ سنوياً ؛ من أجل حُسنِ الوفادة للقاصدين ونشرِ الهداية للعالمين.

واضاف “ كما أطلقت برامج أخرى لخدمة ضيوف الرحمن ضمن (برنامج خدمة ضيوف الرحمن)، وتضمَّنت برامج توجيهية وتوعوية وخدمية وتقنية وإدارية وفنِّية وهندسية و قامت بتفعيل دور المرأة في الحرمين الشريفين؛ مواكبة لرؤية المملكة (2030).
واشار الى ان الرئاسة العديد من الإنجازات، من أبرزها: قيام الرئاسة ممثَّلة في الإدارة العامة للتوجيه والإرشاد بخدمة (27.215.438) سبعة وعشرين مليوناً ومئتين وخمسةَ عشرَ ألفاً وأربعِ مئةٍ وثمانيةٍ وثلاثين مستفيداً من برامجها المتنوِّعة؛ نشراً لرسالة الحرمين العلمية والدعوية على ضوء المنهج الوسطي المعتدل الذي تنتهجه دولتنا المباركة – حرسها الله.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق