المحلية

ملك الأردن: الأسلحة المستخدمة في الهجوم على “أرامكو” تؤكد وقوف دول خلفه

أكد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، اليوم الثلاثاء، أن العلاقات بين المملكتين العربية السعودية، والأردنية الهاشمية متميزة، مشدداً على أن أمن الأردن من أمن السعودية، ومشيراً في الوقت ذاته إلى أن الهجمات التي تعرضت لها منشآت “أرامكو” تقف وراءها دول.

وقال الملك عبدالله الثاني، خلال مقابلة مع قناة “إم إس إن بي سي” الأمريكية، إن “التقارير حول نوع الأسلحة المستخدمة، تشير إلى أن هذا الفعل تقف خلفه دولة، ولكن من المحتمل أنها قامت بذلك من خلال مجموعات، كلنا نعرف مَن المتهم”.

وأضاف: “هناك قضايا وتحديات في التعامل مع إيران، وقد حذرنا خلال الأشهر الستة الماضية أو أكثر من التصعيد، وحاولنا تهدئة الأمور، وهذا ما حصل نسبيا خلال الصيف، لكن الاعتداء على أرامكو زاد من التصعيد”.

وأوضح العاهل الأردني أن “الأردن تقف إلى جانب السعودية بعد الهجوم الذي تعرضت له منشآت أرامكو النفطية في 14 سبتمبر الجاري، وأن العلاقات التي تربط الأردن بالسعودية متميزة، وأن أمن السعودية من أمن الأردن”.

وقال: “الاعتداءات على السعودية أمر شديد الأهمية للأردن، فلدينا علاقات متميزة مع الأشقاء السعوديين، ونحن ملتزمون بالدفاع عن أشقائنا”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى