أخبار منوعة

عقد الاجتماع الثالث للجنة وزراء التربية والتعليم بمجلس التعاون

الحدث

عقدت لجنة وزراء التربية والتعليم بمجلس التعاون لدول الخليج العربية اجتماعها الثالث اليوم الثلاثاء الموافق 8 أكتوبر2019 بمقر الهيئة الاستشارية للمجلس الأعلى في مدينة مسقط برئاسة معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم في سلطنة عمان، رئيسة الدورة الحالية للجنة، وبحضور أصحاب المعالي والسعادة وزراء التعليم العالي في دول مجلس التعاون، وبمشاركة الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني.
وفي بداية الاجتماع ألقت معالي وزيرة التربية والتعليم في سلطنة عمان كلمة قالت فيها أن اللجنة بالرغم من قصر مدة انشائها الا أنها استطاعت مناقشة العديد من الموضوعات التربوية والحيوية التي لبت تطلعات أبناء دول المجلس وطموحاتهم، كما عززت الدور الرائد والجهود المبذولة من قبل الأمانة العامة لمجلس التعاون في بناء الانسان الخليجي بناء متكاملا، بما يمكنه من خدمة نفسه وتنمية مجتمعه وازدهار وطنه.
وأضافت أن ادراك دول مجلس التعاون لأهمية الاستفادة من التقنيات الهائلة التي أفرزتها الثورة المعلوماتية في المجالات الحياتية المختلفة أتاح لها ومنذ فترة تبني العديد من المبادرات والمشاريع وفق معايير دولية، مكنتها من تحقيق مجموعة من الأهداف والبرامج والخطط الاستراتيجية للأنظمة التعليمية بدول المجلس.
كما ألقى الأمين العام لمجلس التعاون كلمة أشاد فيها بالجهود الموفقة التي يقوم بها الوزراء للارتقاء بالمستوى التربوي والتعليمي في دول المجلس، وتعزيز التعاون والتكامل بينها في هذا القطاع الحيوي الذي يمثل أحد الركائز المهمة لمسيرة التنمية المستدامة في دول المجلس.
وقال إن أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون، حفظهم الله، أولوا قطاع التربية والتعليم عناية واهتماما كبيرا، إيمانا منهم ، رعاهم الله، بأن التعليم هو عصب المسيرة التنموية المستدامة، والركيزة الأساسية في النهضة الحضارية المنشودة. فالتعليم ظل دائما هدفا استراتيجيا أساسيا.
وأضاف أن دول المجلس حققت انجازات عديدة ومتنوعة مكنتها من تبوء مكانة متقدمة بين دول العالم في مجال التعليم، وهي ماضية بإذن الله، في جهودها المخلصة لتطوير هذا القطاع الحيوي بما يلبي حاجة خطط التنمية الطموحة والرؤى الاستراتيجية المستقبلية، والارتقاء بالإنسان الخليجي باعتباره هدف التنمية ووسيلتها الأساسية.
وقد بحثت اللجنة عددا من الموضوعات المتعلقة بتعزيز العمل الخليجي المشترك في مجال التربية والتعليم ، واتخذت بشأنها القرارات المناسبة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق