أخبار منوعة

الدكتور عبدالله المغلوث يشيد بمبادرة شراكات المحتوى المحلي ثمان اتفاقيات تعاون لشراكات استراتيجية ومجلس تنسيقي لدعم المحتوى المحلي

الحدث : الرياض : 

أطلقت هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية مبادرة “شراكات المحتوى المحلي”، وذلك خلال حفل أقيم في الرياض مساء أمس حضره عدد من معالي الوزراء والهيئات الحكومية، وممثلي كبرى الشركات الوطنية، وتُعد مبادرة “شراكات المحتوى المحلي” أولى المبادرات الاستراتيجية لهيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، وتهدف لتأسيس شراكة مستدامة مع كبرى الشركات الوطنية والقطاع الخاص، تساهم بشكل مؤثّر وفعّال في تنمية المحتوى المحلي بمختلف القطاعات.

وشهد الاحتفال أيضاً الإعلان عن “مجلس تنسيق المحتوى المحلي” المنبثق من المبادرة بقيادة هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، ‎الذي سيتولى تنسيق الجهود مع كبرى الشركات الوطنية لتطوير عناصر المحتوى المحلي وتعزيز فرصه في المملكة. وتفعيلاً لهذا الدور، تم خلال الحفل تبادل عدد من اتفاقيات التعاون ما بين الهيئة وأعضاء مجلس تنسيق المحتوى المحلي، الذي يضمّ شركات، أرامكو السعودية، سابك، معادن، الاتصالات السعودية، الخطوط السعودية، السعودية للكهرباء، إلى جانب مجلس الغرف السعودية.

وكذلك، شهد الحفل تبادل اتفاقيات تعاون بين هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية والهيئة العامة للصناعات العسكرية، بهدف تضافر الجهود فيما بينهما، وتحقيق التكامل بتنمية المحتوى المحلي على مستوى الاقتصاد الوطني.

وأشار الدكتور غسان الشبل، رئيس مجلس إدارة هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، إلى أن “إطلاق هذه المبادرة يتميّز بتوقيته ومضمونه في آن واحد، فهي تأتي بعد أقل من عامٍ على إنشاء هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، التي تضمّ في عضويتها ممثلين عن جهاتٍ رئيسة من القطاعين العام والخاص، وتحمل في مضمونها رسالةً واضحة بالتزامنا وسعينا إلى تفعيل استراتيجية الهيئة في تعزيز المحتوى المحلي عبر رفع نسبة العناصر الوطنية كافة في مختلف المجالات، سواء في القوى العاملة أو السلع والخدمات أو الأصول والتقنية؛ وبما يعزز أيضاً إطلاق قدرات القطاعات غير النفطية، وفقاً لرؤية السعودية 2030، واستقطاب القوّة الشرائية الوطنية لتنمية المحتوى المحلي وتحقيق استدامة الاقتصاد، إلى جانب دور الهيئة في الارتقاء بأعمال المشتريات الحكومية لتكون أكثر شفافية ومتابعتها وفقاً للأنظمة والتنظيمات المعمول بها”.

كما لفت إلى أن “مجلس تنسيق المحتوى المحلي المنبثق من هذه المبادرة، سيكون الذراع الرئيسة لتنسيق الجهود مع هذه الشركات، بما يضمن نشر الوعي بأهمية المحتوى على أوسع نطاق”، كاشفاً عن “مبادرة مجلس تنسيق المحتوى المحلي بإطلاق مؤتمره الأول خلال الربع الأول من العام المقبل، الذي سيشكّل منصّة تجمع شركاءنا من القطاع الخاص مع الجهات الحكومية، إلى جانب عدد من الخبرات الدولية، وبما يساعد على رسم استراتيجيات التعاون المستقبلي لتطوير وتعظيم المحتوى المحلي وتفضيله”.

وخلال كلمته في جلسة نقاش أقيمت خلال الحفل، قال الدكتور عبدالعزيز الجربوع، رئيس مجلس إدارة (سابك)، “نفخر في (سابك) بعضوية مجلس تنسيق المحتوى المحلي، والشركة ملتزمة بلعب دور ريادي لتمكين (رؤية 2030م) والاستراتيجية الوطنية للصناعة، لزيادة المحتوي المحلي وتمكينه رافدا اقتصاديا في زيادة الناتج المحلي، ودعم ريادة الفرص الوظيفية للمواطنين”. وأضاف أن مبادرة “نساند” هي أحد مخرجات الشركة لتحقيق التكامل الداخلي والخارجي الفعال.

وصرّح المهندس ناصر بن سليمان الناصر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية، قائلاً: “نعتز في STC بالمشاركة في حفل إعلان مبادرة شراكات المحتوى المحلي، لتعزيز المحتوى المحلي وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030، إذ أطلقنا في STC مع كبرى شركائها، برنامج روافد، لدعم توطين الوظائف والصناعة والابتكار ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة، ما ساهم في رفع نسبة السعودة إلى 40%، مع وجود خطة للوصول بهذه النسبة إلى 60% بنهاية 2020، في حين عززت STC تفوقها في سعودة الوظائف القيادية بنسبة تفوق الـ90%.

من جهته، قال عبدالله الكنهل النائب للشؤون المؤسساتية في STC، إن الشركة تواصل دورها في دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة، سواء عبر المشتريات المباشرة أو غير المباشرة بقيمة بلغت أربعة مليارات ريال، أو عبر المراكز الابتكارية التي سيتم افتتاحها قريباً. أما توطين صناعة التقنية، فقد عملت على تعزيز الفرص للمواطنين في عدد من الصناعات الجديدة مع الشركاء الدوليين والمحليين”.

وأوضح فهد بن حسين السديري، الرئيس التنفيذي المكلف للشركة السعودية للكهرباء، أن الشركة منحت خلال الخمس سنوات الماضية ميزة تنافسية بنسبة 10% لأسعار المصانع المحلية، مقابل المنتجات الأجنبية، لتحفيزها وزيادة حصتها السوقية في مجال الصناعات الكهربائية، كما أن نسبة المصانع المحلية المسجلة بأنظمة الشركة ارتفع 840 % ليصبح 575 مصنعاً خلال هذه السنوات، وقد اعتمد مجلس إدارة الشركة استراتيجية التوطين وتعظيم المحتوى المحلي، بمسمى برنامج “بناء”، الذي يحتوي على ثلاث مبادرات لتوطين الصناعات والخدمات محلياً، تتضمن تطوير سياسات وآليات لدعم وتحفيز المصنعين والمقاولين المحليين، ووضع سياسات وآليات لدعم وتحفيز المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتحديد الفرص الاستثمارية للصناعة والخدمات، كما نجحت الشركة في رفع نسبة التوطين في العنصر البشري، حيث تجاوز عدد السعوديين 92% من إجمالي منتسبيها من مهندسين وفنيين وإداريين.

بهذه المناسبة، قال عبدالعزيز الحربي، نائب رئيس شركة معادن للخدمات المساندة والأمن والسلامة: “يمثل المحتوى المحلي بالنسبة لمعادن أولوية بالغة الأهمية، ونعمل بجد للمساهمة في تنويع الاقتصاد الوطني من خلال إتاحة مزيد من الفرص للشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات المحلية في معادن وعبر سلسلة التوريد الخاصة بنا خاصة في المناطق النائية. ستدعم اتفاقية التعاون مع هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية تطوير برنامج المحتوى المحلي الخاص بنا بشكل أكبر، من خلال تبني أفضل الممارسات والتنسيق الفعّال للأنشطة.

وأكد رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالله العبيدي، أن إطلاق مجلس تنسيق المحتوى المحلي بمشاركة كبرى الشركات الوطنية، إلى جانب مجلس الغرف برئاسة هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، يعتبر خطوة متقدّمة لتنسيق جهود القطاعين العام والخاص لزيادة المحتوى المحلي في مختلف القطاعات الاقتصادية، تحقيقاً لتطلعات رؤية 2030 الرامية إلى رفع مساهمة القطاع الخاص السعودي في التنمية الاقتصادية بنسبة 65% من الناتج المحلي بحلول العام 2030، منوهاً بأهمية مشاركة مجلس الغرف في مجلس تنسيق المحتوى المحلي بصفته الجهاز المؤسسي للقطاع الخاص والجهة الأكثر إلماماً بالتحديات التي تواجه المنشآت الوطنية وتعوق مساهمتها في المحتوى المحلي.

ونوه مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس صالح الجاسر بمبادرة هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية “شراكات المحتوى المحلي” والأهداف الاستراتيجية لهذه المبادرة في تطوير وتنمية المحتوى المحلي الوطني وتحقيق أهداف رؤية 2030 نحو تنمية شاملة ومستدامة، وأكد الجاسر أن الخطوط السعودية ستكون من الجهات الفاعلة والداعمة لمبادرة شراكات المحتوى المحلي، وسوف تتبادل الخبرات والممارسات التي تعزز توجه المبادرة مع الهيئة وكل الشركاء وستقدم عديدا من المنتجات في هذا الإطار، وتدعم مبادرات الهيئات والشركات الوطنية الأخرى، بما يساهم ويدعم وتطوير وتنمية المحتوى المحلي.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق