أحداث مصورةالدوليةشريط الاخبار

الصين تطالب بتعليق فوري للعمل بالدرع الصاروخية الاميركية في كوريا الجنوبية

 الحدث –  وكالات:

 طالبت الصين الثلاثاء بتعليق العمل “فورا” بالدرع الصاروخية الاميركية “ثاد” في كوريا الجنوبية، وذلك غداة اعلان واشنطن ان المنظومة أصبحت عملانية ازاء التهديد الكوري الشمالي.

واتفقت واشنطن وسيول في تموز/يوليو على نشر منظومة ثاد على خلفية التجارب الصاروخية التي أجرتها كوريا الشمالية.

لكن نشر المنظومة اثار استياء الصين التي تتخوف من ان ذلك سيضعف فعالية أنظمتها الصاروخية البالستية مؤكدة انه يهدد ايضا الاستقرار الاقليمي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية غينغ شوانغ امام الصحافيين “نحن نعارض نشر نظام ثاد في كوريا الجنوبية، وندعو الاطراف الى وقف هذا النشر فورا وسنتخذ بحزم الاجراءات اللازمة للدفاع عن مصالحنا”.

في المقابل، عبر الناطق الصيني عن تشجعه بتصريحات الرئيس الاميركي دونالد ترامب الذي أبدى الاثنين استعداده للقاء الزعيم الكوري الشمالي كيم جون اون “اذا توافرت الظروف”.

وقال ترامب في حديث لبلومبرغ “اذا كان من المناسب ان التقيه سافعل بالتأكيد. وساتشرف بهذا اللقاء”.

وقال غينغ “لقد أخذنا علما بتصريحات الجانب الاميركي والاشارات الايجابية التي ينقلها”.

وأضاف “الاولوية الملحة هي اتخاذ اجراءات لخفض التوتر. واحد التدابير الفعالة للقيام بذلك هو استئناف مفاوضات السلام” مع كوريا الشمالية.

– رد اقتصادي –

والاثنين، أعلن الناطق باسم القوات الاميركية في كوريا الجنوبية الكولونيل روب مانينغ ان نظام ثاد أصبح عملانيا مع “قدرة على اعتراض الصواريخ الكورية الشمالية”.

لكن مسؤولا اميركيا آخر أعلن لوكالة فرانس برس رافضا الكشف عن اسمه ان النظام الذي نشر لم يبلغ “الا قدرته الاولية على الاعتراض”.

وهذه القدرات الاولية ستزداد في وقت لاحق من العام في حين تصل تدريجيا القطع اللازمة لتصبح المنظومة كاملة كما قال مسؤولون.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق