الاقتصاد

“الطاقة” وشركاؤها يوقعون اتفاقية لتعزيز صناعة العدادات الكهربائية الذكية محلياً وتوطين تقنياتها

 

الحدث

رعى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وزير الطاقة، توقيع اتفاقية بين كل من وزارة الطاقة، وهيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، وهيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج، والشركة السعودية للكهرباء، تهدف إلى تعزيز دور المحتوى المحلي لتصنيع العدادات الكهربائية الذكية، والمقرر البدء في تنفيذها خلال الأشهر القادمة. وقد وقع الاتفاقية كل من معالي الدكتور خالد بن صالح السلطان، رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء، ومعالي الدكتور سعد بن عثمان القصبي محافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، ومعالي الدكتور غسان بن عبدالرحمن الشبل، رئيس مجلس إدارة هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، وسعادة الدكتور نايف العبادي، وكيل الوزارة لشؤون الكهرباء، وسعادة الدكتور عبدالرحمن بن علي المهنا، محافظ هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج المكلف، . وتنص الاتفاقية على إلزام الشركة الفائزة بمشروع العدادات الذكية بتصنيع ما لا يقل عن ٣٥ في المئة من العدادات الذكية في المملكة (ثلاثة ملايين ونصف عداد من أصل إجمالي المشروع البالغ 10 ملايين عداد).وقد أكد صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وزير الطاقة، عقب مراسم التوقيع، بأن هذه الاتفاقية الهامة تؤكد التزام الدولة بتمكين وتعظيم المحتوى المحلي وتعزيز دور الصناعات الوطنية للمساهمة الفاعلة في تطوير صناعة الكهرباء في المملكة وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠، مشيرا سموه إلى أن مشروع العدادات الذكية الذي سيرى النور قريبا سيكون نقلة نوعية في خدمة المشتركين، والارتقاء بقطاع الكهرباء إلى مستويات أفضل.
ومن جانبه، أوضح معالي الدكتور خالد بن صالح السلطان، أن “السعودية للكهرباء”، تهدف من خلال مشروع العدادات الذكية إلى تحقيق موثوقية خدمة كهربائية عالية ونظام فوترة مرن وسهل القراءة لمشتركيها، تتوفر فيها جميعاً معايير الدقة والشفافية والوضوح وتتماشى مع كافة المعايير المضمونة للبنك الدولي والمطبقة في المملكة، كما تؤكد الشركة من خلال توقيع هذه الاتفاقية اليوم إلى استمرار الجهود التي تبذلها الشركة في تعظيم وتعزيز المحتوى المحلي للصناعات ذات العلاقة بقطاع الكهرباء، وتمكين المصنعين المحليين من المنافسة عالميًا، ورفع نسبة المصانع المحلية المسجلة لدى الشركة.
ونوه معالي الدكتور سعد القصبي محافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، إلى أن تطبيق المواصفات سيتم من خلال محورين: الأول: قبل التوريد، حيث يتم فحص نموذج واحد من كل نوع من العدادات، من قبل مختبرات معتمدة من المنظمة الدولية للمترولوجيا القانونية OIML، والتأكد من تحقيق ذلك النموذج متطلبات مطابقة المواصفات والمقاييس السعودية، حيث يمنح النموذج المطابق شهادة اعتماد الطراز، بمعنى أن: هذا النموذج من العدادات قد حقق المتطلبات النظامية ومسموح استخدامه في المملكة. أما المحور الثاني فيتعلق بفحص العدادات قبل تركيبها للتأكد من أنها معايرة وأنها تقرأ بشكل صحيح، إضافة إلى التأكد من معايرتها خلال التشغيل كل فترة وبشكل دوري وفق الإجراءات الفنية المحددة لذلك.
ومن جهته، قال معالي الدكتور غسان بن عبد الرحمن الشبل رئيس مجلس ادارة هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية: “ستساهم الاتفاقية في رفع قدرات المصانع المحلية في المملكة لإنتاج العدادات الذكية، حيث ان حجم الإنتاج المحلي حالياً يصل إلى ما يقارب 150 ألف عداد وحجم الإنتاج المتوقع بنهاية المشروع لا تقل 3.5 مليون عداد، بموازاة العمل على توطين التقنيات اللازمة في هذا القطاع الحيوي وتأهيل الخبرات الوطنية لتتولى قيادة هذه الصناعة”. ونوّه معاليه إلى أن توقيع هذه الاتفاقية يتناغم مع العمل القائم ضمن مبادرة شراكات المحتوى المحلي مع الشركة السعودية للكهرباء؛ بصفتها عضو في مجلس تنسيق المحتوى المحلي الذي أطلقت أعماله الهيئة مؤخرًا حيث يعمل المجلس على تعظيم المحتوى المحلي وزيادة عناصره في مختلف المجالات، ومن ضمنها منتجات المعدّات الكهربائية.
فيما أوضح سعادة محافظ هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج، الدكتور عبدالرحمن بن علي المهنا أن الهيئة قد أعدت استراتيجية العدادات والشبكات الذكية تماشياً مع رؤية المملكة الواعدة 2030 متضمنةً الفوائد المباشرة وغير المباشرة لكل من المستهلك ومقدم الخدمة والاقتصاد الوطني على حد سواء، كما حددت الهيئة الوظائف المطلوب توفرها في العدادات الذكية ومنها مراقبة جودة الخدمة، وتمكين المستهلك من متابعة نمط استهلاكه في أي وقت، إضافة إلى خاصية الدفع المسبق. وقد بدأت الشركة السعودية للكهرباء باتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ هذا المشروع الهام لاستبدال العدادات الإلكتروميكانيكية الحالية التي تتجاوز 9.5 مليون عداد إلى عدادات ذكية تحت إشراف منظومة تكامل قطاع الكهرباء بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، وزير الطاقة”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق