أخبار منوعة

الطرح الأولي لأرامكو منعطف تاريخي للشركة وفرصة للمستثمرين

كشفت شركة أرامكو السعودية، أكبر شركة متكاملة للنفط والغاز في العالم اليوم، عن نيتها في طرح جزء من أسهمها للاكتتاب العام وإدراجها في السوق الرئيسية لدى السوق المالية السعودية ” تداول ” ، وذلك اليوم الأحد.

ويمنح اكتتاب أرامكو المستثمرين، فرصة الاستثمار في أكبر شركة متكاملة للنفط الخام والغاز في العالم وذلك للمرة الأولى، إذ تتمثّل رؤية الشركة في أن تصبح أكبر شركة متكاملة للطاقة والكيميائيات في العالم، تعمل وفقًا لمنظومة تشغيلية آمنة ومستدامة وموثوقة.

كما تسعى الشركة إلى توفير قيمة لمساهميها رغم تقلبات أسعار النفط الخام، والمحافظة على ريادتها في مجال إنتاج النفط الخام والغاز، وتحقيق مزيد من القيمة المضافة في جميع مراحل سلسلة الموارد الهيدروكربونية، ونمو مجموعة أعمالها بشكلٍ مربحٍ.

فشركة أرامكو يقودها فريق إدارة عليا من ذوي الخبرة والكفاءة، والطرح يعني الاستفادة من الاحتياطيات الكبيرة، وحجم الإنتاج وانخفاض التكلفة، حيث تتمتع أرامكو بأقل تكلفة في قطاع التنقيب والإنتاج، وأقل نفقات رأسمالية لكلّ برميل.

وتحقق أرامكو السعودية نجاحًا كبيرًا في تنفيذ إستراتيجية النمو المستدام مع تركيز على قطاعي التنقيب والإنتاج، والتكرير والكيميائيات، ويتمثل أهم عوامل نجاح الشركة في كوادرها البشرية وثقافة العمل بها، حيث إنها تستثمر في موظفيها من خلال تنفيذ عدد من برامج التدريب وتطوير المهارات.

وتعمل أرامكو السعودية على تطوير التقنية الجديدة ودمجها بطريقة مصممة خصيصًا لأعمال الشركة لضمان الاستدامة طويلة الأجل لأعمالها، وتعزيز كفاءتها التشغيلية، وزيادة الربحية، وتقليل التأثير البيئي لعملياتها.

كما يعتبر إعلان الشركة فصلًا جديدًا في تاريخها، ومنعطفٌ تاريخيٌ في مسيرة الشركة، التي لها سجل حافل بالنجاح، وقد توسعت لتصبح من كبريات الشركات العالمية المتنوّعة في صناعة النفط الخام والغاز، فيما تلتزم الشركة بتنمية أعمالها بشكلٍ مستدامٍ من خلال الاستفادة من التقنية والابتكار لتقليل تأثيرها على المناخ.

والطرح العام الأولي، يمثّل فرصة للمستثمرين المحليين والدوليين من المؤسسات، لشراء حصة في أكبر شركة متكاملة للنفط والغاز في العالم، وسيساهم في توسيع قاعدة المساهمين في الشركة ومواصلة مسيرتنا، كما أنه سيكون مفتوحًا للمواطنين السعوديين والمستثمرين من المؤسسات من بين آخرين.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق