المحلية

أمين الشرقية يرعى فعاليات الممشى الصحي ” الدراجة من أجل صحتك ” الخميس القادم

يرعى معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير فعاليات الممشى الصحي ” الدراجة من أجل صحتك”، بكورنيش الخبر، وذلك بحضور الرئيس التنفيذي للتجمع الصحي الأول للمنطقة الشرقية الدكتور عبد العزيز الغامدي، يوم الخميس القادم الموافق 14 نوفمبر 2019م والذي تأتي تزامناً مع يوم السكري العالمي .
وذكر المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد بن عبدالعزيز الصفيان بأن هذه الفعاليات ستنطلق بحاضرة الدمام، لتشمل محافظات المنطقة الشرقية تباعا كل أسبوعين, مبيناً بأن الفعاليات باليوم الأول تتضمن ورشة عمل ستتضمنها الأمانة والتجمع الصحي الأول بالمنطقة بمشاركة إدارة التربية والتعليم، وذلك بمقر المركز الترفيهي بمستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، و ستتضمن محاضرة لرئيسة مركز السكر بمجمع الدمام الطبي الدكتورة ابتسام باعيسى استشارية السكري والغدد الصماء.
وسيشارك فيها عدد من المختصين في مجال الغذاء الصحي وأمراض السكري، بالإضافة إلى استعراض المسببات الأساسية لأمراض السكري بحضور عدد من الطلاب والطالبات وخاصة المراحل المتوسطة، بهدف نشر ثقافة الوعي حول أسباب أمراض السكري وكيفية الوقاية منه ، هذا بالإضافة الى عرض عن التمارين الصحية التي يمارسها الانسان لتقيه من أمراض السكر.
وأضاف المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية ” محمد الصفيان ” بأنه ستقام فعاليات متنوعة مصاحبة لهذه المبادرة عصر يوم الخميس في كورنيش الخبر الشمالي، وستشتمل على مشاركات عدد من الجهات الخاصة كذلك أمانة الشرقية والتجمع الصحي عبر أركان تعريفية لمرض السكري والفحوصات التي ستتقدم الحضور، وكذلك سيقام عرضاً من قبل جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية حول التمارين الرياضية المهمة التي تساهم في الحد من هذا المرض وتساعد على بناء أجسام صحية، هذا بالإضافة إلى مشاركة حوالي 300 دراجة في هذه الفعاليات والذي سيشارك فيه العديد من شرائح المجتمع كافة، كما سيشارك عدد من ذوي الإعاقة في هذه الممشى الصحي، ضمن الفعالية، هذا بالإضافة الى أركان توعوية عن التغذية السليمة ومخاطر مسببات المرض.
وأضاف “الصفيان” بأن هذه الفعاليات تهدف إلى نشر ثقافة الوعي وغرس القيم والمفاهيم حول خطورة هذا المرض وخاصة الناشئة من المجتمع، وكذلك أهمية ممارسة رياضة الدراجات، والمشي، للوقاية من هذه الأمراض، مشيرا الى أن أمانة المنطقة الشرقية قد نفذت العديد من المماشي سواء بالواجهات البحرية أو الحدائق أو المنتزهات وبعض الشوارع داخل المدن للممارسة رياضة الدراجات وكذلك مماشي أخرى لرياضة المشي.
ودعا الصفيان الجميع الى المشاركة في هذه الفعاليات ونشر ثقافة هذه الرياضة، وأهميتها للوقاية من الأمراض.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق