الدولية

إجراء أمريكي جديد ضد نشاط إيران النووي ومنشأتها السرية

قررت الولايات المتحدة أمس الإثنين وقف العمل بإعفاءات العقوبات المتعلقة بمنشأة فوردو النووية الإيرانية التي تعمل سراً مع روسيا واوروبا بهدف الضغط عليهم لإستمرار الإغفاءات .

وجاء قرار الحكومة الأمريكية بعد التصعيد الإيراني بإستئناف أنشطة اليورانيوم بالمخالفة للإتفاق النووي ، خاصةً وأن المنشأة السرية ” فوردو ” التي تعمل تحت الأرض كان من المفترض أن تتحول لمركز بحوث مدنية بموجب الإتفاق النووي .

وقال وزير الخارجية مايك بامبيو في مؤتمر صحفي : إن “الولايات المتحدة ستُنهي الإعفاءات من العقوبات المتعلقة بالمنشأة النووية في فوردو؛ اعتبارًا من 15 ديسمبر 2019 .

وأضاف : ليس هناك من سبب شرعي لإيران لاستئناف التخصيب في هذا الموقع السري سابقًا. على إيران أن توقف نشاطاتها هناك في الحال .

ويأتي ها الإجراء في ظل اشتعال المظاهرات في إيران إحتجاجاً على رفع أسعار الوقود وتردي الأوضاع الإقتصادية والسياسية .

وكان وزير الخارجية الأمريكي قد أعلن عن تضامنه مع المتظاهرين قائلاً : العالم يراقب ، ومؤكداً أن الشعب الإيراني سيتمتع بمستقبل أفضل مع تغيير سياسات حكومته لتتصرف ببساطة كدولة طبيعية .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق