الدوليةشريط الاخبار

ترامب ومون يصفان الوضع في الكوريتين بـ”الخطير”

الحدث: متابعة

وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الكوري الجنوبي مون جيه-إن، السبت، الوضع في شبه الجزيرة الكورية بأنه “خطير”، مشددان على ضرورة استمرار المحادثات المتعلقة بكوريا الشمالية.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن الرئيسين تحدثا عبر الهاتف لنحو 30 دقيقة، صباح السبت، بتوقيت سيؤول، في مكالمة أجريت بناء على طلب من ترامب، حسبما أفادت “كو مين جونج” المتحدثة باسم مون.

وقالت “كو” في رسالة نصية للصحفيين، إن “الزعيمين أكدا أن الوضع الحالي على شبه الجزيرة الكورية خطير واتفقا على ضرورة الحفاظ على زخم الحوار الذي يستهدف تحقيق إنجاز مبكر للمحادثات الأمريكية الكورية الشمالية لنزع أسلحة الشمال”.

وجاء الاتصال وسط إشارات على أن كوريا الشمالية ربما تجري تجربة على محرك في موقع إطلاق للصواريخ طويلة المدى، ووسط تصاعد حرب كلامية بينها وبين الولايات المتحدة.

وكانت كوريا الشمالية قد حذرت من “موجة كراهية” ضد الرئيس الأمريكي، بعد تصريح له حول استخدام القوة ضدها.

وأعربت بيونج يانج عن أملها بأن يكون تصريح ترامب، خلال قمة الناتو في لندن، مجرد “زلة لسان”، لا استفزازا متعمدا.

يذكر أن ترامب قال -على هامش أعمال قمة الناتو بلندن يومي 3 و4 ديسمبر/كانون الأول الجاري- إنه لا يزال يؤمن بالزعيم الكوري الشمالي.

قبل أن يصف الرئيس الأمريكي العلاقات بينهما بالجيدة، مشيراً إلى أن كيم جونج أون “يحب إطلاق الصواريخ”، وأن الولايات المتحدة ستستخدم القوة ضد كوريا الشمالية حال استدعت الضرورة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق