الدولية

انهيار جديد للعملة الإيرانية تزامنًا مع ثورة البنزين

واصلت العملة الإيرانية إنهيارها أمام العملات الأجنبية تزامنًا تقديم مشروع الموازنة إلى مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان).

وبلغ سعر الدولار الأمريكي الواحد 135 ألف ريال، فيما تتم عملية شراء الدولار بقيمة 131 ألف ريال.

وزعمت الوكالة الرسمية إيرنا للأنباء، ارتفاع سوق العملات الأجنبية وانهيار العملة المحلية الريال، بما أسمته بـ التأثير النفسي لارتفاع أسعار البنزين وانخفاض المعروض من العملات من قبل بعض المصدرين.

تجدر الإشارة إلى أن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، اعترف بأن حكومة بلاده تواجه نقصًا كبيرًا في توفير العملات الأجنبية.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى