المقالات

الشيخ راشد القصيبي : خمسة أعوام من التطور في ظل ملك حكيم وولي عهد ملهم

التقاه / سمير القباطي

أكد الشيخ “راشد بن خليفة القصيبي” مستشار شركة القصيبي للخدمات ، بمناسبة مرور خمسة أعوام على تولي خادم الحرميين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز دفة الحكم لهذه البلاد المباركة قائلاً : إن المملكة تشهد قفزات غير مسبوقة وتطورات متسارعة في شتى المجالات جعلتها في مصاف الدول المتقدمة والكبرى ومحط أنظار العالم كله ، بما وصلت إليه من تطور اقتصادي وعلمي ومعرفي وثقافي ونهضوي وتنموي في وقت قياسي غير مسبوق ، منوهاً بما يضمه سجل خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – الحافل بالمنجزات التي لا تَخفَى على الجميع ، وأنه من الصعب التعبير عنها في كلمات قصيرة.

وأضاف : أن خادم الحرمين الشريفين هو القائد الحكيم ورائد من رواد هذا الوطن الأوفياء الذين نذروا أنفسهم لخدمة هذه البلاد والعمل على رفعتها وتقدمها وازدهارها من حيث الاهتمام الكبير من خادم الحرمين الشريفين بالنهضة والتنمية الثقافية في المملكة العربية السعودية ودعم ورعاية العديد من المجالات الثقافية وجعلها محط أنظار العالم.

وتابع الشيخ القصيبي قائلاً : إن ما شهدته المملكة في كل شبر من ترابها المترامي الاطراف وترجمة لرؤية ولي العهد “2030” شهدت حراكاً كبيراً في مجالات التعليم والإعلام والفنون ، وخطت خطوات نحو العالمية بمبادرات المليك المفدى وولي عهدة الامين ، لتأصيل ثقافة الحوار القائمة على أسس التسامح وتقريب وجهات النظر ، وزاد .. حقاً إنه عهد زاهر إنه عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان  بن عبدالعزيز آل سعود الذي تحقق وما زال يتحقق فيه الكثير والكثير من الإنجازات وعلى كافة الأصعدة والمجالات.

وأشار في سياق حديثة قائلاً : ان عائلة القصيبي ومنذ الجد الأول رحمه الله ، تعلمنا على الولاء والطاعة لولي الأمر منذو عهد المؤسس المغفور له باْذن الله .. وبدورنا نغرس هذه المفاهيم في حب الوطن والولاء لقيادتنا الرشيدة لأولادنا وأحفادنا.
 
واختتم الشيخ “راشد القصيبي” سائلاً المولى جلت قدرته بأن يحفظ قائد المسيرة خادم الحرمين الشريفين ، وسمو ولي العهد الأمين – حفظهم الله – وأن يحمي وطننا من كل سوء ومكروه ، وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والإيمان والرخاء.

مبادروة ملتزمون

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى