الدولية

#السيسي: الإرهاب صناعة شيطانية تدعمه دول لأهداف سياسية

أكد الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، الأحد، أن الإرهاب صناعة شيطانية توظفه وتستخدمه بعض الدول لتحقيق أهداف سياسية.

وقال، خلال “منتدى شباب العالم” بشرم الشيخ، إن ظاهرة الإرهاب تنمو وتزيد، ولن تؤثر على المنطقة فقط، بل سيمتد تأثيرها إلى أوروبا، التي ستضرر من العناصر الإرهابية الوافدة إليها، مضيفاً: إننا بحاجة للتعرف على أهداف الإرهاب، لأنه طالما وجدت المصالح والأهداف لبعض الدول فستلجأ لابتكار أدوات جديدة في استخدام الإرهاب، لذلك علينا أن نتكاتف مع الدول التي تواجه الإرهاب ونساعدها للعمل على دحر الظاهرة التي تنمو عالميا.

وطالب الرئيس المصري باتخاذ موقف حاسم تجاه الدول الداعمة للإرهاب، متابعاً أن الخطير في الأمر هو استخدام الفكر والعقيدة الدينية للتستر وراء الإرهاب وتوظيفه لتحقيق أهداف ومصالح سياسية.

وأكد السيسي أن الإرهاب بدأ منذ الخمسينيات، وتأثر به الشباب المصري والعربي ويتم توظيفه لهز مصالح الدول وزعزعة استقرارها ومنها مصر، مضيفاً أنه يمكن بعملية إرهابية أو عمليتين وقف السياحة في مصر وخسارة عائد سنوي منها قد يقدر بنحو 15 مليار دولار.

وأضاف السيسي أن مواجهة الإرهاب تحتاج إلى جهد دولي، لأن سيطرة الإرهاب على الدول يؤدي إلى تكوين دولة إرهابية، مشيرا إلى أن دولا مثل دول الصحراء والساحل في إفريقيا ليست مستعدة لمجابهة الإرهاب اقتصاديا.

وقال إنه من الممكن أن يحدث نزوح وتدمير التنمية في بعض الدول التي قد تكون مواردها محدودة جدا، ولذلك من الممكن أن تسيطر الجماعات الإرهابية عليها، وتكون هي نفسها دولة، مثل “داعش” في سوريا والعراق، حيث تقام دولة يطلق عليها دولة إرهابية.

وكان السيسي قد افتتح “منتدى شباب العالم”، مساء أمس السبت، في نسخته الثالثة بمدينة السلام شرم الشيخ، حيث يتناول المنتدى، الأفكار المستقبلية، التي تثير اهتمام الشباب في مختلف أنحاء العالم، خاصة ما يتعلق فيها بتداعيات التغيير المناخي على نوعية الحياة على كوكب الأرض، والتحديات المصاحبة للتطورات التكنولوجية المتسارعة وغير المسبوقة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق