الدولية

شركة إسرائيلية تقطع الكهرباء عن الضفة بسبب دين #فلسطيني

قالت شركة الكهرباء الحكومية في إسرائيل، اليوم الأربعاء، إنها مستمرة في قطع الكهرباء عن عدد من المدن في الضفة الغربية المحتلة، حتى سداد 519 مليون دولار، تقول إن شركة كهرباء فلسطينية مدينة لها بها.

وقالت متحدثة، إن شركة الكهرباء الإسرائيلية بدأت يوم الأحد قطع للكهرباء ثلاث ساعات يومياً، مضيفة أن الشركة “مصرة على تحصيل الدين لكنها تقطع الكهرباء بطريقة معقولة ومتسقة”.

وقال رئيس شركة الكهرباء الفلسطينية الرئيسية في الضفة الغربية، هشام العمري، إن مدينتي رام الله، وبيت لحم تشهدان انقطاع الكهرباء بعد الظهيرة بسبب فصل التيار ما يؤثر على 130 ألف شخص وفقاً للتقديرات.

وأضاف العمري الذي يرأس مجلس إدارة شركة كهرباء محافظة القدس “عندما لا تكون لديك كهرباء، فليس هناك حياة. تتوقف حياتك ويتوقف عملك، وتشعر ببرد الشتاء لمدة ثلاث ساعات”.

يعتمد الفلسطينيون في الضفة الغربية، التي احتلتها إسرائيل في حرب 1967، بشكل كبير على الكهرباء الواردة من إسرائيل.

وتشتري شركة كهرباء محافظة القدس الكهرباء، من شركة الكهرباء الإسرائيلية ثم تبيعها إلى عملاء في الضفة الغربية، حيث للسلطة الفلسطينية حكم ذاتي محدود بموجب اتفاقات سلام مؤقتة مع إسرائيل.

وليس لشركة كهرباء محافظة القدس محطات كهرباء مستقلة، وتعتمد على إسرائيل للحصول على 95% من إمداداتها من الطاقة. وتشتري الباقي من الأردن المجاور.

وقال العمري، إن الشركة “تحاول الحصول على قرض بـ 150 مليون شيقل (43.25 مليون دولار) من بنك فلسطيني للمساعدة في سداد الدين”.

وأضاف أن السلطة الفلسطينية تتفاوض مع إسرائيل لإعادة جدولة مدفوعات دين الشركة، ووقف قطع الكهرباء.

يحاول الفلسطينيون تقليص ما يصفونه بالاعتماد على إسرائيل للحصول على الطاقة، وتشكل جزءاً من هذا المسعى مشاريع الطاقة الشمسية الممولة من الحكومة، والقطاع الخاص، وخطط لبناء محطاتهم المستقلة للكهرباء.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى