الدولية

ترقية #الكويت لفئة الأسواق الناشئة في مؤشر «MSCI» الأكبر عالمياً

تم وضع الكويت في قائمة الاستشارة للترقية إلى مصاف الأسواق الناشئة لدى مؤشر «MSCI» والذي يعتبر أكبر المؤشرات العالمية، من حيث المتابعة. ومن المرتقب تدفق حوالي 2.5 مليار دولار على الأقل إلى السوق الكويتي. وستكون الكويت مصنفة بفئة الأسواق الناشئة لدى جميع المؤشرات المتعارف عليها، وذلك بعد ترقيتها.

ومن المتوقع، أن تفوق إجمالي الاستثمارات الأجنبية المتدفقة 4 مليارات دولار.

وتقدم وزير التجارة والصناعة خالد الروضان، بالتهئنة لسمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، ولسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد، بمناسبة ترقية الكويت لتكون ضمن قائمة الأسواق الناشئة في مؤشر MSCI الأشهر عالمياً لرؤوس الأموال العالمية بجهود كبيرة من هيئة أسواق المال وكل الجهات المشاركة، مؤكداً أن الجدية التي توليها الجهات الحكومية لترقية الكويت فالمؤشرات العالمية وتحسين بيئة الأعمال بالكويت لجذب الاستثمارات بدأت تؤتي ثمارها عن ترقية الكويت في أكبر 3 مؤشرات عالمية.

كما وجه الشكر لكل الجنود المجهولين الذين بذلوا في هذا العمل جهد استثنائي. وأضاف الروضا على «تويتر»: «إن السقف لا يزال مرتفعا للطموحات وأن العمل لا يزال مستمرا لمزيد من التطويرات، ولا زلنا نسير بخطى ثابته على الطريق الذي رسمة لنا سيدي صاحب السمو لتحقيق رغبته بتحويل الكويت لمركز مالي واقتصادي»

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى