الدولية

قرار أممي يدين بالأغلبية القمع في #ايران

تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة قراراً يدين القمع وتدهور وضع حقوق الإنسان في إيران خلال جلسة مساء الأربعاء، وبتأييد أغلبية الدول الأعضاء على القرار المقدم من قبل اللجنة الثالثة للأمم المتحدة في وقت سابق من نوفمبر الماضي.

في التفاصيل، وافقت الجمعية العامة على القرار بأغلبية 84 صوتا مقابل 30 صوتا معارضا، بينما امتنعت 66 عن التصويت.

وندد القرار الذي صاغته كندا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قبيل الاحتجاجات التي اندلعت في إيران، بقمع المنتقدين والصحفيين والنشطاء والنساء والأقليات.

كما أعرب القرار عن قلق الأمم المتحدة البالغ إزاء الاعتقالات التعسفية وظروف السجون والتمييز ضد المرأة واستمرار اضطهاد الأقليات القومية والدينية في البلاد.

وعبّر القرار المؤلف من 6 صفحات عن قلقه بشأن “القيود الشديدة على حرية الفكر والدين والمعتقد”، فضلاً عن “الضغط المتزايد” على الأقليات الدينية.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق