الدولية

حكومة الوفاق تفتح المجال لتدخل عسكري #تركي في #ليبيا

أعلنت حكومة الوفاق الوطني في ليبيا المعترف بها من الأمم المتحدة اليوم الخميس، موافقتها على تفعيل مذكرة التفاهم للتعاون الأمني والعسكري الموقعة أخيراً مع تركيا، ما يفتح المجال أمام تدخل عسكري مباشر أكثر لأنقرة في ليبيا.

وجاء في بيان رسمي “على إثر اجتماع استثنائي لمجلس الوزراء برئاسة فائز السراج، وافق المجلس بالإجماع على تفعيل مذكرة التفاهم للتعاون الأمني والعسكري بين حكومة الوفاق الوطني وحكومة جمهورية تركيا الموقعة في 27 نوفمبر(تشرين الثاني) الماضي”.

ولم تصدر عن مجلس الوزراء الذي اجتمع بحضور مسؤولين عسكريين، تفاصيل بنود الاتفاق، أو المساعدة العسكرية التي يمكن لتركيا تقديمها للقوات الموالية لحكومة السراج التي تواجه منذ أبريل(نيسان) الماضي، هجوماً لقوات المشير خليفة حفتر الساعي للسيطرة على طرابلس.

وكان رئيس تركيا رجب طيب أردوغان قال في 10 ديسمبر(كانون الأول) الجاري إنه مستعد لإرسال جنوده إلى ليبيا دعماً لحكومة السراج، وذلك بموجب الاتفاق الموقع بين الطرفين، وقال: “إذا قدمت ليبيا مثل هذا الطلب يمكننا أن نرسل قواتنا، خاصةً أننا أمضينا اتفاقاً عسكرياً”.

واستقبل أردوغان الأحد الماضي، السراج للمرة الثانية في أقل من شهر، وبحسب الأمم المتحدة فإن تركيا سبق أن قدمت للقوات الموالية للسراج معدات عسكرية منها خاصةً مدرعات وطائرات دون طيار.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى