المحلية

تفعيل التواصل الاجتماعي بين التربويين في كتاب لمكتب التربية العربي

الحدث : محمد المالكي : جدة :

وقع الدكتور عبدالله آل محيا اخر اصدارات مكتب التربية العربي لدول الخليج الذي حمل عنوان “توظيف شبكات التواصل الاجتماعي في المؤسسات التعليمية” وذلك في معرض الكتاب الدولي الخامس في جدة.
الكتاب جاء من تأليف و إعداد الدكتور أحمد الحازمي ومشاركة الدكتور جميل العمراني والدكتور عبدالله آل محيا يأتي في سياق مشروع مكتب التربية الطموح في تفعيل التواصل الاجتماعي بين التربويين وتوظيف شبكات التواصل الاجتماعي في المؤسسات التعليمية ويهدف الى تعريف المستخدم بالاطار النظري لشبكات التواصل الاجتماعي في الحقل التعليمي وكيفية الاستفادة منها في تطوير الممارسات التعليمية وتعزيزها كما يقدم الكتاب نبذة مختصرة عن التحديات والمخاطر المصاحبة لاستخدام الشبكات وسبل الحد من مخاطرها.
واستعرض الكتاب في فصله الاول بدايات شبكات التواصل الاجتماعي وتعريف المستحدم في حقل التعليم بشبكات التواصل الاجتماعي كتقنية واسعة الانتشار متعددة الجوانب متشبعة المجالات وفي الفصل الثاني تناول الكتاب الاطار القانوني لاستخدام شبكات التواصل الاجتماعي في حقل التعليم ويسعى الى تعريف المستخدم بالاطار القانوني لاستخدام شبكات التواصل الاجتماعي وتعريف المستخدم بأبرز الفرص والمخاطر لتوظيف شبكات التواصل الاجتماعي في التعليم وتعريف المستخدم بأبرز الإمكانات والتحديات في توظيف شبكات التواصل الاجتماعي في التعليم.
واستعرض الكتاب في الفصل الثالث التوظيف البيداغوجي لشبكات التواصل الاجتماعي من خلال مقاربة علمية بين النظريات والدراسات التعليمية الحديثة وارتباطها بأنظمة التعليم الحديثة التي تركز على استخدام التطبيقات الإلكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي ويهدف الفصل الى تعريف المستخدم بالنظريات التربوية التي تشجع توظيف تقنيات التواصل الاجتماعي في التعليم وتعريف المستخدم بأشهر التطبيقات التعليمية المتوفرة على شبكات التواصل وتقديم ارشادات حول التوظيف التربوي لشبكات التواصل الاجتماعي .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى