الدولية

#العراقيون يُطلقون حملة خلوها تخيس ضدّ النفوذ الإيراني في بلادهم

“خليها تخيس”، شعار رفعه العراقيون في بلادهم لمواجهة النفوذ الايراني، وذلك لمقاطعة جميع المنتجات والمواد الإيرانية، ويحاول من خلالها أيضاً التجار الإيرانيون احتكار الأسواق والمنتجات في العراق ورفع أسعارها

وتحتل إيران المرتبة الثانية بعد تركيا، من حيث التبادلات التجارية مع العراق، إذ تبلغ 9 مليارات دولار، أقل من 10% منها هي قيمة صادرات بغداد إلى طهران، وفق أرقام رسمية، لهذا يرى العراقيون أن العودة إلى “صُنع في العراق” ضربة كبيرة لإيران التي تحاول أن تمدّد نفوذها بشكل أكبر في العراق

وذكر النشطاء العراقيون على مواقع التواصل الاجتماعي، أنهم ضدّ النظام الإيراني وضدّ كل مَن يوالي إيران وضدّ المنتجات الإيرانية ذات الجودة السيئة والسعر الأعلى في العراق، مشدّدين على ضرورة تشجيع الصناعة العراقية، وهو ما يوفر أيضاً فرص عمل كبيرة للشباب والشابات

ودعا عديدٌ من المشاركين العراقيين في وسم #خليها_تخيس، الجميع، إلى ضرورة مقاطعة المنتجات الإيرانية، من ألبان وأجبان ومشروبات ومعلبات غذائية وغيرها، التي عادة ما تكون حاضرةً بشكلٍ شبه يومي على الموائد العراقية، مشيرين إلى أن أموالهم تذهب إلى ايران وتستخدم بعد ذلك ضدّ العراق والعراقيين

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق