الدولية

مقتل 489 متظاهراً منذ انطلاق الاحتجاجات في #العراق

أعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، اليوم الأربعاء، مقتل 489 متظاهراً وإصابة أكثر من 27 ألفاً آخرين في المظاهرات الاحتجاجية التي دخلت شهرها الثالث على التوالي، للمطالبة بإصلاح سياسي.

وقال الدكتور علي البياتي، إن عدد الضحايا للمظاهرات الاحتجاجية منذ انطلاقها وحتى اليوم بلغ 489 قتيلاً وأكثر من 27 ألف مصاب.

وأشار إلى أن عدد المعتقلين بلغ 2807، أطاق سراح غالبيتهم، ولم يتبق سوى 107 متظاهرين رهن الاعتقال.

وأضاف أن “عدد المختطفين من الناشطين المدنيين في ساحات التظاهر بلغ 77 ناشطاً مدنياً، أُطلق سراح 12 منهم فيما قُتل 33 ناشطاً مدنياً”.

وحسب شهود عيان، نجا الكوميدي العراقي والناشط المدني أوس فاضل، من محاولة اغتيال بعد تعرضه لرصاص في منطقة العرصات ببغداد أطلقه مسلحون، فيما جرت اليوم في محافظة الديوانية مراسم تشييع الناشط المدني ثائر كريم الذي توفي اليوم متأثراً بجروح أصيب بها قبل 10 أيام، بعد انفجار عبوة لاصقة في سيارته وسط المدينة.

ودخلت المظاهرات الاحتجاجية في العراق، اليوم شهرها الثالث على التوالي منذ انطلاقها في الأول من1 أكتوبر(تشرين الأول) الماضي في بغداد وتسع محافظات جنوبية.وأعلنت ساحات التظاهر صباح اليوم رفضها ترشيح أسعد العيداني من قبل تحالف البناء لتشكيل الحكومة الجديدة.والعيداني آخر اسم في قائمة ضمت محمد شياع السواني، وعزة الشابندر، وإبراهيم بحر العلوم، وقصي السهيل، وعبد الحسين عبطان، الذين رُفضوا جميعاً من قبل المتظاهرين ومزقت صورهم في ساحات التظاهر.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى