الدوليةشريط الاخبار

المرأة الفلسطينية أيقونة النضال

بقلم : انجى بدوى
يشهد التاريخ الحافل بمواقف حفرت بين أحداثه كيف جسدت المرأة الفلسطينية عظمة وشموخ أرض فلسطين الغالية لتضرب بما قدمته أروع الأمثلة فى حماية الأرض ، وتخرج من مدرستها الراقية أبطال ساهموا بدورهم فى الدفاع عن القضية الفلسطينية والعربية بشكل عام .
ويمتزج التاريخ العربى بأحداث كانت المرأة الفلسطينية دائرة مركزية فى كتابته ، ليكون صوت فلسطين فى أروع أصدائه بلمسة سيدات فلسطين ، فقد تعلم العالم منها قيم الإنسانية والوفاء والعطاء ، لتتصدر بدورها المحورى قائمة الإهتمامات العالمية لما تقدمه من صورة مشرفة فى المحافل الدولية عكست مدى قوة وصمود شعب فلسطين وعزمها على إستعادة الأرض الغالية .
ونجحت المرأة الفلسطينية فى تعزيز مشاركتها فى منظومة العمل الحكومى والعمل العام لتكون على رأس مواقع صنع القرار ، وحجزت الفلسطينية مكانها البارز ضمن صفوف المقاومة الفلسطينية لتكون رمزا عالميا يشهد له التاريخ والأحداث .
ويشهد لسيدات فلسطين الكثير من التضحيات ومساندة أعمال المقاومة لتحرير القدس و الدفاع عن أرضهم المحتلة بكل صمود وقوة ،ومواجهة العديد من التحديات والمواقف الصعبة من أجل أن تظل فلسطين فى أجمل صورها بمقاومة باسلة وعصية على الأعداء .
ولعبت المرأة الفلسطينية في مسيرتها النضالية للشعب الفلسطيني وثورته الجبارة بل كانت منذ أن تعرض الشعب الفلسطيني للاحتلال تمارس دورها جنباً إلى جنب مع الرجل في كل موقع وزمان ورسمت دورها بفروعه وإصرار وأبدعت في الأداء والصفاء لفلسطين القضية والأرض والإنسان.
وختاما ما زالت صفحات التاريخ لديها الكثير من البطولات والإنجازات التى ستكتب بحروف من ذهب لتسجل بكل فخر وشموخ مسيرة النضال لسيدات فلسطين فى معركة تحرير الأرض وحماية التراث الفلسطينى .

مبادروة ملتزمون

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى