الدولية

محكمة #تركية تدين صحفيين معارضين بتهم تتعلق بالإرهاب

أدانت محكمة جنايات تركية 7 صحفيين لدى جريدة “سوزغو” المعارضة على خلفية اتهامات تتعلق بالإرهاب، حسبما أفادت وكالة أنباء “بلومبرغ” اليوم الجمعة، نقلاً عن وسائل إعلام تركية رسمية.

وتمثل هذه الإدانة الحلقة الأحدث من الأحكام القضائية التي تستهدف الصحفيين المعارضين للرئيس التركي رجب طيب أردوغان وسياساته، بحسب الوكالة.

وقضت المحكمة بمعاقبة الصحفيين السبعة، وبينهم الكاتب الصحفي المخضرم أمين كولاسان، بالسجن لمدد تتراوح بين عامين وأربعة أعوام لاتهامهم بتقديم المساعدة لجماعة فتح الله جولن الدينية (فيتو).

ونفى الصحفيون هذه الاتهامات.

وبهذا الحكم ينضم صحفيو “سوزغو” إلى قائمة طويلة من الصحفيين والأكاديميين الذين يواجهون اتهامات بمساعدة جماعات إرهابية، وبينهم أتباع رجل الدين غولن، المقيم في الولايات المتحدة، والذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا في عام 2016.

ونفت الصحيفة المعروفة بتوجهها العلماني إزاء قضايا السياسة، وتغطيتها النقدية للحكومة التركية، أي علاقة لها مع جماعة غولن.

ويقول حزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا إن “الصحيفة اليومية أصبحت مستهدفة عقب رفضها أن تتحول إلى ناطق بلسان الحكومة”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق