الدولية

#اسرائيل تحذر فصائل #فلسطينية من الرد على اغتيال سليماني

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الجمعة، إن إسرائيل نقلت رسائل للفصائل الفلسطينية عبر الوسيط المصري، تحذرها من الرد على اغتيال قائد ما يسمى بـ”فيلق القدس” قاسم سليماني، والمعروف بعلاقته الاستراتيجية مع حركتي حماس والجهاد الإسلامي.

وبحسب ما ذكرت قناة “i24 نيوز” الإسرائيلية الناطقة بالعربية، فإن “وفداً أمنياً إسرائيلياً رفيع المستوى وصل على متن طائرة خاصة إلى القاهرة، للقاء رئيس المخابرات المصرية اللواء عباس كامل، للتدخل لدى الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، خصوصاً حماس والجهاد الإسلامي، لثنيها عن مهاجمة إسرائيل رداً على اغتيال سليماني”.

وأضافت القناة، أن “سليماني يُعتبر من الداعمين لهذه الفصائل، وتخشى إسرائيل من أن يجر تدخل الفصائل في غزة في اغتيال سليماني، إلى تصعيد مع إسرائيل، التي لا تريد الانشغال بجبهة قطاع غزة حالياً، سوياً مع الجبهة الشمالية في سوريا ولبنان”.

وتابعت، أن “إسرائيل تخشى من أن يكون رد الفصائل الفلسطينية على اغتيال سليماني نوعياً”، بحسب ما ذكرت القناة الإسرائيلية.

وترعى مصر، ملف التهدئة بين قطاع غزة وإسرائيل، حيث كانت تتدخل المخابرات المصرية لمنع تطور أي تصعيد بين الجانبين خلال جولات التصعيد المتكررة التي كانت تندلع خلال الأعوام المقبلة.

ونعت حركتا حماس والجهاد الإسلامي الفلسطينيتين المدعومتين من إيران، سليماني، الذي اغتيل في غارة استهدفته وعدداً من قادة ميليشيا الحشد الشعبي قرب مطار بغداد.

ومن ضمن المهام التي كانت موكلة لسليماني، هي تعزيز قوة الجناحين العسكريين لحركتي حماس والجهاد الإسلامي، باعتبارهما حليفين استراتيجيين للنظام الإيراني في المنطقة، كما أنه لعب دوراً في إعادة العلاقة بين إيران وحركة حماس عقب التوتر الذي اندلع بينهما بعد اندلاع الثورة السورية.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق