الدولية

#المانيا: الغارة #الأمريكية أعقبت استفزازات خطيرة من #ايران

أعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أنه يجري اتصالات مع إيران والحكومة الأمريكية من أجل التوصل إلى تهدئة بعد مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني في غارة نفذتها القوات الأمريكية في بغداد مساء أمس الخميس.

وقال السياسي المنتمي إلى الحزب الاشتراكي الديمقراطي، اليوم الجمعة إن ” العملية العسكرية الأمريكية أعقبت سلسلة من الاستفزازات الخطيرة لإيران، لكن بسبب العملية لم تعد المسألة أسهل في إنهاء التوترات”.

وحذر الوزير الألماني من أن تداعيات الغارة ” بالنسبة للمنطقة يصعب التنبؤ بها”، وأضاف ” قلت هذا بوضوح” لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في اتصال هاتفي.

وقال ماس إن المهم الآن هو تجنب حدوث تصعيد جديد من شأنه أن يشعل النيران في المنطقة برمتها ” ولهذا نحن نستخدم قنواتنا الدبلوماسية مع الدول في المنطقة ومع إيران أيضاً”.

وذكر ماس أنه تحدث أيضاً مع جوزيب بوريل الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي.

واختتم ماس تصريحاته قائلاً: “منذ صباح اليوم ونحن في اتصالات مكثفة مع الشركاء البريطانيين والفرنسيين وأوروبيين آخرين حول أفضل السبل للدفع نحو تهدئة الموقف”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى