التعليم

العمودي : نجاح أخي نجاح لي وللعائلة والوطن ابطال المسابقات الذهنية

نغم محمد – المدينة المنورة 

 

( يوسي ماس ) المسابقة الذهنية السنوية والتي تقام كل عام بماليزيا وعلى مستوى عالمي للأطفال من جميع أنحاء العالم وقد تشرفت المملكة العربية السعودية بحصول عدد من أبنائها على المراكز المتقدمة في كل عام وقد سبق وتحدثنا في صحيفة الحدث عن المسابقة في السنوات السابقة وتشرفنا بالحوار مع أبطالنا والذين رفعوا شعار المملكة العربية السعودية فوق أكتافهم فخرا بإنجازهم وتمثيلهم للمملكة في تلك المسابقة وحصولهم على أولى المراتب .. واليوم تتشرف المدينة المنورة بزيارة أبطال ( اليوسي ماس ) واللذان حصلا على المركز الأول والثاني بالمسابقة بعد أن أخذا جولة حول مدن المملكة وتكريمهم من قبل بعض الجهات ونتشرف اليوم بصحيفة الحدث بإستضافتهما بالمدينة المنورة الأخوين معاذ وعماد العمودي وقد حصل عماد على المركز الأول ومعاذ على المركز الثاني
والجدير بالذكر هو أن نتعرف على أبطالنا ونذكر نبذة عن إنجازاتهم العلمية والحياتية ونتقدم بأسمى أيات الشكر والتقدير لوالديهما على ماقدماه من إنجاز بالإهتمام بالتوام ووصولهما لأعلى المراكز بجميع المسابقات التي شاركا بها ..
معاذ عبدالله العمودي
الميلاد١٤٢٦/٧/٣٠
العمر ١٤ سنه
الصف الثاني متوسط
مكه المكرمه

البطولات :-
•ولله الحمد فائز بالمركز الثالث عالمياً في المسابقة العالميه للحساب الذهني بكمبوديا 2019.
•فائز بالمركز الثاني عالمياً في المسابقة العالميه للحساب الذهني اليوسي ماس بماليزيا 2018 التي أقيمت في كوالالمبور بمنافسة ٩٠٠٠ طالب من ٨٣ دوله من مختلف انحاء العالم عام٢٠١٨.
•في عام ٢٠١٩ توّج بالمركز الاول للمره الثالثه على التوالي في مسابقة الدينو آرت للرسم في المسابقة المحليه على مستوى المملكه .
•وفي عام٢٠١٧شارك في نفس المسابقة(الدينو ارت للرسم) وفازت لوحته بالمركز الاول .
• فازت لوحته بالمركز الاول على مستوى المملكه في مسابقة الدينو ارت عام٢٠١٦.
•شارك في مسابقة دوليه KinKin حل ٢٥ مصفوفه رياضيه في ٣٠ دقيقه وحصل على المركز الثالث ولله الحمد.
•شارك في فعالية يوسي ماس قودتالنت الموسم الثاني والثالث بعرض ألعاب خفّة وخدع بصريه.
• عضو في جمعية الكشافه السعودية.
• من طلاب جامع المهاجرين لتحفيظ القران الكريم.
• حاصل على لقب مكيون عالميون.
• عضو في فريق معاً التطوعي التابع لمراكز أحياء مكه.
• عضو في أكاديمية الهجره لكرة القدم.
• التحق بالموسم١٨ لمركز البيك الصيفي.
• عضو في فريق صوت الإعلام.

•الهوايات:-
الرسم التشكيلي + HD3 -إعادة التدوير

•الرياضه المفضله:-
الجمباز والباركور والسباحه.

•المهارات :-
العاب الخفه والماجك ،
فك التركيبات ،
الخط العربي،
تصميم وبرمجة الريبوتات.

•إلى جانب العديد من الدورات التدريبيه في تطوير الذات .

*تم تكريمه من الامير خالد الفيصل ، وفضيلة الدكتور عبدالرحمن السديس ، وسفير خادم الحرمين في ماليزيا الى جانب الكثير من الجهات الحكوميه والاهليه والافراد.*
عماد عبدالله العمودي
الميلاد١٤٢٦/٧/٣٠
العمر١٤ سنه
الصف الثاني متوسط
مكه المكرمه
• البطولات :-
• المركز الاول للمره الثانيه على التوالي في المسابقة العالميه للحساب الذهني اليوسي ماس بكمبوديا2019
•2019 فائز بالمركز الاول في مسابقة الفلاش كارد على مستوى المملكه وهي مسابقة تعتمد على حل المسائل الحسابيه بصرياً وسريعاً.
•2018 الفائز بالمركز الاول في المسابقة العالميه للحساب الذهني اليوسي ماس بماليزيا العام الحالي وكانت المنافسه بين٩٠٠٠ مشترك من٨٣ دوله.
•2017حاصل على المركز الثالث في الحساب الذهني على مستوى المملكه عام .
• 2016 حاصل على المركز الاول في الحساب الذهني على مستوى المملكه في الحساب الذهني عام .
• شارك في مسابقات اللسننج والفلاش كارد للحساب الذهني وحصل على المركز الاول في مسابقة الفلاش كارد على مستوى المملكه.

•حاصل على لقب عندليب جامع المهاجرين .
• حاصل على لقب مكيون عالميون .
• حاصل على لقب حفيد ثاني اثنين.
•عضو في فريق جمعية الكشافه السعودية.
• عضو في فريق معاً التطوعي التابع لمراكز أحياء مكه.
• عضو في أكاديمية الهجره لكرة القدم.
•عضو في فريق صوت الإعلام.
• من طلاب متوسطة الشيخ عبدالله خياط.

•الهوايات :-
كرة القدم و اداء المجسات الحجازيه والإنشاد.
وقدّم أوبريت وطني في اليوم الوطني ال89 بعنوان “أنا وهمتي بوطني للقمّه”

• المهارات:-
العاب الخفه و الخط العربي
• برمجة وتصميم الريبوتات.

• المشاركات:-
•شارك في برنامج حكايه اليوتيوبي الموسم الثالث.
•شارك في الموسم الثاني والثالث ليوسي ماس قود تالنت بألعاب خفه وماجيك.
•شارك في مسابقة المؤذن الصغير على مستوى مكه.
• من طلاب حلقات جامع المهاجرين لتحفيظ القران الكريم.
•التحق بالموسم ١٨ لمركز البيك الصيفي.
•الى جانب العديد من الدورات في تطوير الذات.

*تم تكريمه من الامير خالد الفيصل ، وفضيلة الدكتور عبدالرحمن السديس،وسفير خادم الحرمين في ماليزيا، الى جانب العديد من الجهات الحكوميه والاهليه والافراد.*

ومن جانبنا بصحيفة الحدث كان لنا هذا الحوار السريع مع الأبطال ووالدتهم التي لها كل تقدير على هذا الإنجاز والاهتمام ..

كيف كان شعورك عند سماعك للنتيجة بحصولك على المركز الأول واخيك بالمركز الثاني ؟

بعد الإصرار والعزيمة رغم كل الظروف والصعوبات قدمت كل مااستطعت عليه ولم أكن مصدق حصولي على المركز الأول وكانت دموع الفرح تسبقني وهذا بفضل الله ومن ثم جهود الوالدين والاهتمام بالتدريب والجهود الشخصية والحمدلله كان هذا إنجاز لي ولوالدي وللمملكة العربية السعودية والحمدلله والشكر لله .
هل تطمح للمشاركة بالمسابقة من جديد بالاعوام القادمة ؟

ان شاء الله انا على استعداد للمشاركة بالمسابقات القادمة وكل ذلك حسب الظروف والإمكانيات ولكن بإذن الله سيوفقني الله للمشاركة .
وهنا توجهنا بالأسئلة لمعاذ وكانت اجاباته كالتالي ..

كيف كان شعورك عند سماعك للنتيجة بحصولك على المركز الثاني واخيك بالمركز الأول ؟

شعرت بالفرحة رغم كل الظروف والحمدلله كنت اثق بالله وبنفسي وبالجهود والتدريبات والحمدلله تكللت بالنجاح .

هل تطمح للمشاركة بالمسابقة من جديد بالاعوام القادمة ؟
ان شاء الله اذا سمحت الظروف سأشارك وانا على أتم استعداد .
هل شعرت بالتنافس بينك وبين أخيك ؟
لم أشعر بالمنافسة بيني وبين اخي فنجاحي ونجاح اخي هو نجاح لنا جميعا ولعائلتنا ومملكتنا الحبيبة .

وتوجهنا للأم الرائعة والتي كانت الجندي المجهول خلف هذا النجاح .. السيدة وفاء عبدالرحمن العمودي

وسؤالها كيف كانت تعد أبنائها للمشاركة بالمسابقات ؟
تهيئة وتوفير الوقت والتوجيه والتدريب والموازنة بين الحياة الشخصية والعلمية وما بين ممارستهم لهواياتهم وتوفير جميع الإمكانيات النفسية والإدارية وخاصة تنظيم الوقت بين الدراسة والمعهد في دورات الحساب الذهني .
كيف سمعت عن المسابقات الذهنية وكيف قررت مساعدة أبنائك؟
سمعت عن المسابقة منذ ١٠ سنوات وكنت أبذل جهدي واحاول إشراك أبنائي بالمسابقة ولم يكن الأمر سهلا من جميع النواحي من حيث الإجراءات والظروف المادية وهكذا إلى أن تمت بفضل الله ووفرت المبلغ في عام ٢٠١٨ على حسابي الخاص ومن ثم في ٢٠١٩ وجدنا دعم مادي من الإعلامي طارق الحربي والأستاذ عبدالعزيز العريفي صاحب قناة بداية .. مشكورين وتسهلت جميع الأمور ولله الحمد .
ماهو تحصيلك العلمي ؟
تحصيلي العلمي هو الثانوية العامة ولكن دائما أسعى لتطوير الذات وأخذت من العلوم من كل بحر قطرة وثقفت نفسي والحمدلله .

كان هذا حوارنا مع ابطالنا ووالدتهم الرائعة و نرجو لهم مزيد من النجاح والتقدم في حياتهما العلمية والعملية .
راجين المولى عز وجل أن يوفقهما لما يحبه ويرضاه ويبارك لوالديهما فيهما وبإنجازتهما .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق