الدولية

وثيقة سرية تزيح الستار عن الوجه القبيح لقاسم سليماني وسياساته الشريرة

أزاحت وثيقة سرية الستار عن دور قاسم سليماني الجنرال الإيراني أثناء الحرب على داعش، وسياساته التي وُصفت بالشريرة، وإعجابه المستمر الذي أبداه بشخصية أحمد داود أوغلو، رئيس وزراء تركيا السابق.

وأوضحت الوثيقة أن سليماني كان له دور بارز في مجزرة جرف الصخر ضد السكان السنة، عام 2014، بمشاركة “ الجماعة سيئة السمعة ” في العراق ألا وهي عصائب أهل الحق.

ولفتت الوثيقة إلي أن عمليات الترويج لسليماني وتجميل اسمه بين الأوساط كانت بهدف استثماره داخلياً ربما من أجل ترشيحه مستقبلاً كرئيسٍ للبلاد.

وأشارت الوثيقة إلى شخصية سليماني الذي دائماً ما كان يرى في نفسه أنه أقرب لرئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو، حيث كان يقارن دوره في السياسة الخارجية الإيرانية مع دور أوغلو في السياسة التركية.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى