نلهم بقمتنا
اريد قلب كقلب امي – منصة الحدث الإلكترونية
نبضة قلم

اريد قلب كقلب امي

الحدث – الكاتبه / أمل سليمان

اختنقت عبرتي بتعاملكم
فأصبحت بقربكم وحيده كسيره حزينه
شحبت ملامحي وتفطر قلبي

حين فقدت أمي فقدت جناحاي التي تظللني بالرحمه والحب والحنان

عشت يتيمه بالقدر المكتوب
لذا كنت أكرر في عزائها ذكر الله
حامده شاكره على وجود بقيه عائلتي

ولعلمي أن أمي…لاتتعوض.
ولن يستطيع أحد في الدنيا
ملئ فراغ الأم إن رحلت.

لكن رغم هذا وجدتكم بابآ للنور
يدفئي ولو قليلآ من الظلام .
فكان عشمي بكم خيرا

بعد سنوات أدركت أنني مازلت يتيمه
بمعنى اليتم الذي يسلبك كل أنواع السعاده
وأنتم موجودون بجانبي تحولت ينابيع الفرح إلا ضمور
تمنيت قربكم فابتعدتم
وانتظرت مشاعركم فقسيتم
ورجوت عطفكم فهجرتم
وسعيت لرحمتكم فغفلتم
فذقت اليتم اضعافآ بقربكم
فهل تلين قلوبكم قبل فوات الأوان
أم أموت دون رحمتكم وعطفكم وحنانكم وإحساسكم ومودتكم وقربكم.

ماذا عن تلك الأفراح والمناسبات حين أشارككم بها بقلبي وروحي وكياني
اضحك من ضحكتكم وأحزن من حزنكم
لما لا تكونو بشرآ بمحبتكم وإنسانيتكم
أليس لي حق عليكم كوني من لحمكم ودمكم فلماذا هذه القسوة تجاهي

لا أجدكم بأفراحي وأتراحي
أشارككم ولا تشاركوني
أحمل اوجاعكم واستمع لكم
وتبخلون علي بوقتكم لتسمعوني
من ياترى يشاركني فرحتي سواكم
ومن سيسمع أناتي وهمومي دونكم
لما تتركوني وحيده اقاسي الهم والألم
وانتم على قيد الحياة
لما كل هذا البعد عمن تحبكم
لما تتركوني للعذاب
لا أجد أحدكم افضفض له مابقلبي
ولا أرى منكم أي تغير تجاهي
أما أن الأوان لأهل القلوب القاسية أن تخشع وترحم
أما أن لكم زرع بسمه على شفاه ارهقها آلم عابر
خذوني ولو مره لإحساسكم
ودفئكم
ضموني من صقيع الحياة لأحضانكم
فأنا وحيده بعد امي
ولم يعد لي بعد الله سواكم
إنني أبكي الأن كما لم أبكي من قبل.
لطالما انتظرت عودتكم
لقلبي الموجوع بغيابكم
لطالما تمنيت امتداد اياديكم
لتلمسوه بحنانكم
إنني متعبه جدآ بعد أمي
ومهما كبرت أنا بشر
احتاج لإحساسكم وقربكم ومشاعركم
فكونو لي جزءآ من أمي
دعوني أعيش ماتبقى من عمر على ابتسامه الحياة معكم
لا تتركوني أعاني مرارة الأيام والليالي
فحين أتمنى الكلام لا أجد أحد
وحين اقترب منكم أكثر تزداد قسوتكم
حتى أصبحت أفضل التعامل برسميه معكم ليس خوفآ
لكن من جانب أن نبقى أحباب للأبد
اخترت عذابكم على سعادتي
فهل تشعرون بما أشعر
لا تبخلو علي بحبكم وحنانكم وعطفكم ورحمتكم
اتعلمون لوخرجت أمي…من قبرها
ماذا ستقول لكم
ستناديكم برحمتي ستقول لكم أمل أمانتكم
دعو وحشيتكم وعاملوها كما عاملتها
ستخبركم أمي عذابي بوجودكم
فلما كل هذه القسوة
الست من نبضكم ودمكم
لما تجعلوني أعيش بعالم غربة الروح وأنتم روحي
لماذا تتركوني للبقاء غريبة كئيبة .
وأنا من تهديكم إحدى عينيها محتفظه بالأخرى كي تراكم بها
فعسى الله أن يرق قلوبكم ويهديكم
لتراجعو أنفسكم قبل أن تحملوني وراء امي بلا عوده
أريد سعادتكم أريد العيش معكم أريد مودتكم فأنا أحبكم
ومع كل دمعه أدعوا الله لكم بالهداية لتعودو لقلبي الذي اضناه هجركم
إنني احتاجكم
ولا أريد من ربي سوى الرضاعنكم
يوم لا ظل إلا ظله
دمتم سعداء
لا حرمني الله وجودكم.

مبادروة ملتزمون

‫6 تعليقات

  1. انا امك وابوك واخوك واختك امول انا من دمك ولحمك امول انتي بنتي مثل هذة الكتابات تبكيني وتضايقني حبيبتي امول نحن والكل والجميع يحبك انا لا ألومك كونك آخرالعنقود اكثر ألمآ لكن مابيدنا شيء سوى الدعاء وكل ماتتذكر قولي الحمد لله على كل حال إن لله وإن إليه راجعون اللهم اغفر لها وارحمها واذكري الله دومآ ياامول واتركي مداخلات الشيطان يحب ويفرح لما يشوفك بحزن اسأل الله ياامول ربي يشرح صدرك وييسر أمرك

  2. ربي يعينك امول ولا ألومك من يوم ماخرجت للدنيا ومامتك معك وين بتروح بتروحي معاها اي روح وجسد معانا واخوتك والنعم فيهم لن يتركونك ولن يتخلوا عنك اعرفهم جيدآ ياامول انتي من فقدتها اكثر من يتعذب ويتعب انتي ياامول اربع وعشرين ساعه وانتي مع مامتك بكل صغير وكبير تستشيرينها وفجاءة رحلت عنك تشعريني بالغربه هذة حال الدنيا مهما سافرتي ومهما انشغلتي ومهما خرجتي حتمآ لن تنسينها مامتك لكن ياامول حاولي حاولي كما ذكر الأخ الغالي اجعلي لسانك حامدة بالسراء والضراء نحن نحبك ولا ألومك بذكرك بامامتك ربي يعينك ويشرح صدرك ويسر أمرك يا رب العالمين

  3. ياجماعة امول لن تعاتب اخوتها امول تقصد بالكتابه هون ان الدنيا بعد وفاة امها ان ولاشيء مالها طعم وسعادة وانا لن ألوم امول فعلا فقد الأم صعب جدا فمابالكم آنسه وبعز شبابها وآخر العنقود رحلت عنها امها حبيبتها صديقتها حياتها فمابالكم كل ماتكتب بالمقالات هون اهي لن تقصد بالضعف أو التراحم لالا امول آنسه قويه حققتي حلم امها امول قويه الكتابه لا تبين ضعف بالعكس الكتابه فضفضه للأمام امول اكتبي اكتبي قد حجم البحر اكتب فلن يصيبني الملل بل اتشوق لقرائتها

  4. برافوا عليك ياناديه فعلا اموله تقصد هيك الدنيا مالها طعم سواء فرح او حزن ماعاد تفرق معاها الأحوال وامها مش عندها وانا لن ألوم امول للأمام امول كتبتي هيك ابدعتي اكثر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى