الدولية

ليبرمان يرفض التهدئة مع #حماس

أكد زعيم حزب “إسرائيل بيتنا” أفيغدور ليبرمان، اليوم السبت، رفضه لأي اتفاق تهدئة بين إسرائيل وحركة حماس، ورفض إبرام أي اتفاق على صفقة تبادل الأسرى بين الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة وإسرائيل.

وقال ليبرمان، إنه “يرفض أي صفقة تتم بين الحكومة الإسرائيلية وحركة حماس في قطاع غزة، وإنه سيرفض كذلك أي صفقة يتم فيها تبييض السجون من أسرى حماس والفصائل الفلسطينية الأخرى”.

وجاء موقف ليبرمان، لقطع الطريق مجدداً أمام أي سعي من رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو لإبرام اتفاق تهدئة مع حماس، حيث سيحتاج نتانياهو بحسب التوقعات واستطلاعات الإسرائيلية لمحاولة استمالة ليبرمان من أجل ترجيح كفة كتلة اليمين، خلال محاولات تشكيل الحكومة الإسرائيلية بناء على ما ستفرزه الانتخابات الإسرائيلية المقبلة.

وفي الشأن الإسرائيلي الداخلي، قال ليبرمان، إن “حزب أزرق أبيض يسعى للتحالف مع الأحزاب الأرثوذكسية المتطرفة والقائمة المشتركة”، مهاجماً القائمة العربية ومتهماً إياها بدعم الإرهاب، كما اتهم ليبرمان، نتانياهو، بالسعي للحصول على الحصانة على حساب المصلحة العامة.

وقال ليبرمان، إن “حزبه يبذل كل ما في وسعه من أجل تشكيل ائتلاف يضم جميع الأحزاب الصهيونية، وذلك يعتمد على حجم المقاعد التي سيحصل عليها حزبه في الانتخابات المقبلة”.

ومنع ليبرمان، ترجيح أي من كتلتي اليسار واليمين خلال انتخابات الكنيست الماضية، حيث رفض التحالف مع غانتس أو نتانياهو، ما دفع إسرائيل للوصول لانتخابات ثالثة خلال أقل من عام.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى