المحليةشريط الاخبار

** أمير الرياض يرعى بحضور الأمير سلطان بن سلمان إطلاق “ملتقى الطيران العام” الرياض على موعد مع حدث طيران مبهر.. ينظمه نادي الطيران السعودي وهيئة الترفيه..

الخامس 23 يناير.
** فرق طيران عالمية تقدم عروضا جوية بهلوانية.. وطائرات استعراضية.. وعروض
فريق القفز المظلي الحر السعودي.
** “السعودية من السماء” معرض مصاحب يبرز معالم المملكة العربية السعودية
بالتصوير من أعلى.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس مجلس إدارة نادي الطيران السعودي تدشين “ملتقى الطيران العام” الخامس يوم 23 يناير الحالي، وذلك بمطار الثمامة بالرياض، وينظمه نادي الطيران السعودي، بالتعاون مع الهيئة العامة للترفيه ويستمر ثلاثة أيام، ويستقطب الملتقى نخبة كبيرة من الجهات المحلية والعالمية المتخصصة والمهتمة بمجال الطيران.
وسيشهد حفل الافتتاح لفيف من أصحاب السمو والمعالي وكبار الشخصيات والمهتمين بالطيران والرياضات والهوايات الجوية من المملكة ودول الخليج والعالم، ويستقطب الملتقى نخبة واسعة من الجهات المحلية والعالمية المتخصصة والمهتمة بمجال الطيران، وهم ملاك الطائرات والطيارون من أنحاء العالم، إضافة لملاك الطائرات من أعضاء نادي الطيران السعودي، وعدد من فرق الطيران وهم فريق الصقور السعودية، وفريق فرسان الإمارات، وفريق نادي الطيران السعودي للقفز المظلي الحر، وفريق نادي الطيران السعودي لنماذج الطائرات، وستة فرق من أشهر فرق الطيران في العالم، تنتمي لخمس دول، إضافة للشركات المقدمة للخدمات في مجال الطيران العام.
وسيطلق الملتقى جملة من الفعاليات والأنشطة الجذابة والمشوقة في مجالات الطيران وعروضه التي تستهوي جمهور الحضور والمشاهدين الذين سيجتذبهم الملتقى وخصوصا من فئة الشباب وهواة الطيران، حيث سيقدم الملتقى على مدى ثلاثة أيام عروضا جوية تنفذها فرق جوية محلية وعالمية، ومنها عروض جوية ليلية مبهرة تقام لأول مرة في المملكة، وعروض القفز المظلي الحر، إضافة إلى استعراض فريق نادي الطيران السعودي للعديد من نماذج الطائرات المدنية لتعريف الجمهور بتطورها وخصائصها، كما سيكون هناك نشاط تثقيفي يتضمن عددا من ورش العمل التي يشارك فيها جمع من الطيارين والمهتمين بمجال الطيران العام.
وسيفاجأ سكان العاصمة الرياض الذي ستقام فعالياته على مدي ثلاثة أيام من الساعة الواحدة ظهرا إلى السابعة مساء بفعاليات وأنشطة مبهرة في هذا الحدث الاستثنائي والذي تحتضنه للعام الخامس على التوالي، ويشكل الملتقى الذي يأتي بمبادرة من نادي الطيران السعودي مناسبة فريدة تجعل من الرياض الوجهة الأولى لمحترفي وهواة رياضات وفعاليات الطيران المحليين والإقليميين والعالميين، وفرصة لإشاعة ودعم ثقافة الطيران وعلومه بين أبناء المجتمع السعودي وخصوصا الشباب والارتقاء بأنشطته وفعالياته، وسيتم صبغ الألعاب والرياضات التي يشملها الملتقى بطابع ترفيهي، كمبادرة لتوسيع مفهوم الترفيه المنطلق من أنشطة الطيران وتطبيقاته، وتشجيعا ودعما لأنشطة الجذب السياحي بالمملكة.
أشهر فرق الطيران العالمية
ويستقطب الملتقى مجموعة من أشهر فرق الطيران في العالم التي ستقدم عروضا جوية جذابة وبهلوانية مشوقة التي تستهوي جمهور الحاضرين من مختلف الأعمار، منها فريق ” أيرو سباركس” البريطاني لتقديم العروض الجوية الليلية الذي يعد الفريق الأول بالعالم في مجال تقديم العروض البهلوانية الجوية وبالتشكيلات الحرة للطائرات، باستخدام الإضاءة والدخان والألعاب النارية الجذابة والمخصصة لهذا النوع من العروض الجوية.
ومن بريطانيا أيضا سيشارك فريق “البليدز أروباتيك” والمتخصص في مجال الاستعراضات الجوية البهلوانية، والمتوج بطلا لبطولة العالم في الاستعراضات البهلوانية التشكيلية والتي أقيمت في الصين عام 2017، ويضم نخبة من طياري الاستعراضات الجوية البريطانيين، وهو الفريق الوحيد في العالم المصرح له بحمل ركاب خلال استعراضاته التشكيلية، ولدى الفريق الذي تأسس عام 2006 ما يفوق 25 ألف ساعة طيران.
وسيشارك من السويد فريق “أير بانديتس” المتميز في مجال تقديم عروض جوية جديدة ومختلفة عما اعتادته الفرق الجوية، حيث يقدم الفريق مجموعة من الألعاب الجوية البهلوانية بمشاركة طرازات مختلفة من الطائرات، وتتميز هذه العروض بكونها عروض مغامرة غير منظمة مبهرة تدل على براعة طياريها والتي انبثقت فكرتها من الطيار “جورقيس” الذي يميل للمغامرة وتقديم الجديد والمشوق في العروض الجوية، كما ستكون هناك مشاركة متميزة لفريق “فلاينج دراجونز” البولندي.
طائرات تتراقص بعروض مبهرة
وهناك فريق “بايونير” الإيطالي الذي يضم عددا من الطيارين والمدربين المحترفين، وينصب اهتمامه على تقديم عروض جوية متقنة ممتعة وأخاذة تستحوذ على اهتمام الجمهور من خلال تشكيلات طائرات تقوم بحركات تتسم بالتراقص والألعاب التي تجتذب أنظار الجمهور، أما الفريق الألماني “سكاي ماجيك” فهو أحد الفرق العالمية المتخصصة في ألعاب القفز الحر والتشكيل بالمظلات، إضافة إلى تقديم عروض فريدة وقت الغروب.
والطيارون المشاركون في العروض الجوية هم من ذوي المهارات الاحترافية العالية، وجميع الفرق المشاركة هي فرق عالمية مصرح لها من منظمات الطيران الدولية للقيام بمثل هذه العروض، وتعد هذه المرة الأولى التي تشارك فيها هذه الفرق في المملكة من خلال الملتقى الخامس للطيران، وتقوم هذه الفرق بعدة مناورات طيران جماعية مبرمجة بدقة وانسجام، تتخللها مجموعة من المناورات الفردية والانسجام والتناغم والدقة والاحترافية في الأداء، والمهارة في الحفاظ على الموقع ضمن التشكيل المكون من عدة طائرات تحلق بسماء العرض وتقترب من الأرض في عروض مغامرة، تستخدم سرعات عالية بأعلى معايير السلامة والأمان.
وتتطلب هذه الاستعراضات استخدام طائرات قوية وسهلة المناورة، لتستطيع القيام بحركات بهلوانية شديدة التعقيد كما تحتاج لمهارات عالية الاحترافية، ومنها القيام بحركات خاصة بالدوران الأفقي والسقوط الآمن بالطائرة لأسفل والطيران على الظهر، وعادة ما تتطلب هذه الحركات مهارة وخبرة عاليتين عند الطيار لتشكيل هذه اللوحات الفنية التي تستلزم القدرة الفائقة على ثبات الطائرة.
الفريق السعودي للقفز المظلي الحر
كما سيكون لفرق نادي الطيران السعودي حضور لافت في تقديم العروض المختلفة حيث سيقوم فريق النادي للقفز الحر بتقديم عروض متعددة من الرياضات التي تحتاج إلى استعداد نفسي مسبق لدى الشخص الراغب في ممارستها، نظرا لوجود عدة مراحل متنوعة سواء أثناء التدريب الأرضي، أو التدريب أثناء القفز، فهي تحتاج إلى رغبة قوية في الأداء والتغلب على الشعور بالخوف أو التردد، كما سيقدم فريق نادي الطيران السعودي لنماذج الطائرات عروضا حول التحكم في الطائرات عن بُعد، وهي رياضة تحظى بشعبية كبيرة في المملكة والتي تم البدء بممارستها عام 1388 هـ.
وضمن فعاليات الملتقى سيتيح نادي الطيران السعودي استقبال رحلات جوية جماعية من مختلف دول العالم يشارك بها مجموعة من أعضاء “FAI” وملاك الطائرات الخفيفة والرياضية، كما سيتم استعراض طائراتهم، والتعريف بنشاط الطيران العام للمساهمة في نشر ثقافة الطيران العام في المجتمع وعلومه الذي يعد أحد أهداف الملتقى، وتمكين الزوار والحضور من تبادل الثقافات والخبرات في مجال الطيران العام.
نشر ثقافة الطيران وتشجيع استثمارته
ويهدف الملتقى إلى نشر ثقافة الطيران العام في المجتمع وجذب أبنائه إلى هذا النشاط، وتهيئة مختلف الشرائح من ممارسة الطيران، والارتقاء بنشاط الطيران العام بالمملكة خاصة والمنطقة عموما، مع خلق فرص استثمارية جاذبة في هذا المجال، وإتاحة الفرصة لالتقاء الطيارين في المملكة ودول العالم لتبادل الخبرات في مجال الطيران العام، ويضاف لذلك توفير بيئة ترفيهية جاذبة ومتميزة لمختلف شرائح المجتمع وخصوصا الشباب للاستمتاع بالعروض الجوية والألعاب البهرة والإبداعية بالطائرات.
وسيقام عدد من الفعاليات المصاحبة للملتقى مثل عرض الطائرات المملوكة لأعضاء نادي الطيران السعودي، إضافة إلى عرض العديد من الأنواع المختلفة لطائرات المشاركين في الملتقى من عدة دول، كما سيقدم نشرات تعريفية للجمهور حول هذه الطائرات، وسيقوم الطيارون بالإجابة على تساؤلاتهم بشأن الحدث ومسائل الطيران، وستخصص مناطق للأطفال إضافة إلى توفير منطقة مطاعم ومقاهٍ مميزة.
“السعودية من السماء”
وعلى هامش الملتقى أعلنت اللجنة المنظمة عن تنظيم مسابقة للمشاركة في معرض “السعودية من السماء”، ويهدف لإبراز المظاهر الجمالية في المملكة من خلال التصوير من أعلى لمعالم التطور العمراني للمباني، وبما يرصد الجوانب التي تظهر ملامح الأصالة والتراث وغيرها من المشاهد التي تجسد معالم الجمال والتميز بالمملكة، وسيكون آخر موعد لاستلام المشاركات يوم 18 يناير الحالي.
ويشترط للمشاركة في المسابقة أن يتم التقاط الصور من مكان مرتفع مما يحقق متطلبات مسمى المعرض وهو ” السعودية من السماء”، ويُسمح بالتقاط الصور من خلال الطائرات بدون طيار، أو أي وسيلة تحقق التصوير من أماكن مرتفعة، على أن تكون بصيغة الأعمال “JPEG” او الفيديوهات القصيره

ولمزيد من المعلومات زيارة الموقع الالكتروني www.sandnfun.com
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى