الدولية

برلماني ليبي: أردوغان داعم للإرهاب وطامع في النفط

قال عضو مجلس النواب الليبي علي السعيدي إن الليبيين يبحثون عن الحلول الممكنة للأزمة، لافتًا إلى أنه لا يظن أن مؤتمر برلين سيكون محطة لإنهاء الأزمة خاصة أن مؤتمرات باريس، وباليرمو، والقاهرة، سبقته دون التوصل إلى حل.

وأوضح السعيدي، أن “هناك انقساماً كبيراً في المجتمع الدولي خاصةً المملكة المتحدة التي تعد الراعي الحقيقي للجماعات الإرهابية”، حسب ما ذكرت صحيفة “المرصد” الليبية.

وأشار إلى أن وجود تركيا في هذا الملف، وهي راع وداعم رئيسي للإرهابيين الذين تنقلهم إلى ليبيا وتقدم لهم كل العون، يطيل أمد الأزمة.

ولفت إلى أن تصريحات أردوغان عن السلام في ليبيا الذي يجب أن يمر عبر أنقرة، يدل على دعمه للجماعات الإرهابية، وأوضح السعيدي، أن “أردوغان يحاول استعادة فكرة الخلافة العثمانية ولكن هذا الأمر بعيد جداً عن التحقيق عبر ليبيا”.

وأضاف المتحدث أن أردوغان كان يعتمد على البترول السوري المهرب عبر تنظيم داعش الإرهابي يعتقد الآن أنه سيحصل على “كيكة” جديدة بدخوله ليبيا للسيطرة على بترولها.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق