الدولية

أحدهما أصيب بطلق ناري بالرأس.. مقتل 4 عراقيين في اشتباكات الأمن والمتظاهرين

قُتِل أربعة عراقيين بينهم اثنان من أفراد الشرطة، اليوم الاثنين، وأصيب العشرات في العاصمة بغداد ومدن أخرى خلال اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن بعد أن تجددت المظاهرات المناوئة للحكومة، في أعقاب هدوء استمر عدة أسابيع، حسب ما ذكرت مصادر أمنية وطبية لـ”رويترز”.

وأوضحت المصادر أن اثنين من المحتجين لقيا حتفهما في المستشفى متأثرين بالجروح التي أصيبا بها بعد أن أطلقت الشرطة الذخيرة الحية في ساحة الطيران في بغداد، ما أسفر عن إصابة أحدهما بطلقة رصاص في الرأس، بينما أصيب الآخر بقنبلة غاز مسيل للدموع.

من جهتهم، أفاد شهود عيان بأن محتجين ألقوا القنابل الحارقة والحجارة على الشرطة التي ردّت بقنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت في ساحة الطيران ببغداد أثناء الليل.

في موازاة ذلك وفي مدينة البصرة الغنية بالنفط، بينت مصادر أمنية أن سيارة مدنية دهست شرطيين وقتلتهما أثناء الاحتجاجات.

وأضافت أن السائق كان يحاول تفادي مكان الاشتباكات بين المحتجين وقوات الأمن عندما صدم اثنين من أفراد الأمن.

وفي أماكن أخرى في جنوب العراق، أشعل مئات المحتجين النار في إطارات السيارات، وأغلقوا طرقاً رئيسية في عدة مدن من بينها الناصرية وكربلاء والعمارة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق