الرياضة

السعودية تهزم أوزبكستان وتتأهل لطوكيو ٢٠٢٠

ضرب المنتخب السعودي الأولمبي نظيره الأوزبكي بهدف نظيف، بعد ظهر اليوم الأربعاء على ملعب راجامانجالا ببانكوك، في نصف نهائي كأس آسيا تحت ٢٣ سنة المقامة بتايلاند.

وتأهل الأخضر السعودي لنهائي البطولة ليححز مكانه رسميا بدورة الألعاب الأولمبية (طوكيو ٢٠٢٠). .

وكانت المباراة صعبة على المنتخبين توقعها سعد الشهري مدرب الأخضر السعودي،
واستطاع المنتخب السعودي، أن يحسم المباراة في الدقيقة ٨٧ سددها ناصر العمران من خارج ١٨ لترتطم عبد الله الحمدان ويغير مسار الكرة لتعلن الهدف الاول وكانت فرص عديدة أهدرها المنتخب وخاصة الشوط الثاني خلال اللقاء
ويدين الأخضر بالفوز للتكتيك الفني الذي اعتمد عليه المدرب سعد الشهري، حيث نجح في امتصاص حماس لاعبي اوزبكستان خاصة في أول ربع ساعة ثم تحول للانقضاض على مرمى أوزبكستان من كافة الاتجاهات.
واستطاع الشهري أن يتحكم في إيقاع المباراة بالسيطرة المطلقة على وسط الملعب مع تحركات خالد الغنام على الجبهتين اليمنى واليسرى مع اندفاع الحمدان والنجعي من العمق.
ولجأ الشهري للعب على الأطراف لضرب التكتل الذي شكله مدرب أوزبكستان من خلال تقارب الخطوط والاعتماد على سرعة لاعبيه في التحول الهجومي.
لكن الشهري اعتمد على لاعب المحور علي الحسن، ولاعب الوسط خالد الدبيش، لاستعادة الكرة ووضع أوزبكستان تحت الضغط طوال الوقت.
وبعد تسجيل هدف الفوز، حافظ المنتخب السعودي على أسلوبه، وحاول استهلاك الوقت من خلال التمرير العرضي ولاحت له بعض الفرص الخطيرة عند التحول الهجومي السريع وخاصة في الشوط الثاني

وألغى الحكم هدفا سعوديا ثانيا عبر عبد الرحمن غريب بالدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع بداعي التسلل، قبل أن يطلق صافرته معلنا نهاية المباراة، بفوز السعودية على أوزبكستان ١-٠، ليتأهل الأخضر لنهائي البطولة القارية، وأولمبياد طوكيو ٢٠٢٠.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق