أخبار منوعة

ايرليكيد العربية تعلن عن البدء بتشغيل شبكة أنابيب الهيدروجين بمدينة ينبع الصناعية

الحدث ـ متابعات

 أعلنت ايرليكيد العربية، الشركة الرائدة في مجال إنتاج الهيدروجين والغازات الصناعية والتكنولوجيا في المملكة العربية السعودية اليوم عن البدء بالعمليات التجارية لشبكة أنابيب الهيدروجين التابعة لها في مدينة ينبع الصناعية في الساحل الغربي من المملكة العربية السعودية، من خلال توريد غاز الهيدروجين إلى سامرف، المشروع المشترك بين آرامكو السعودية وشركة موبيل ينبع ريفايننج كمبني إنك، شركة فرعية مملوكة بالكامل لشركة إكسون موبيل.

وتمثل سامرف، الشركة الرائدة في مجال تكرير النفط في الشرق الأوسط، العميل الأول المستفيد من شبكة أنابيب ايرليكيد العربية، حيث تعتزم الشركة البدء بتوريد الهيدروجين إلى ثلاث شركات صناعية رئيسية في المدينة الصناعية في ينبع خلال الأشهر المقبلة.

ويعد هذا الحدث إنجازًا هامًا لـشركة ايرليكيد العربية، حيث ستقوم بإنتاج الهيدروجين وتوريده لـسامرف من وحدة إنتاجها الواقعة في نطاق مصفاة ياسرف – المشروع المشترك بين آرامكو السعودية وتشاينا بتروكيميكال كوربوريشن (سينوبك).

ويأتي هذا الحدث تأكيدًا على جهود ايرليكيد العربية والتزامها المتواصل اتجاه المملكة العربية السعودية ورؤية 2030. ومع ريادتها لسوق البنية التحتية في مجال الهيدروجين على ساحلي المملكة العربية السعودية في ينبع والجبيل، لا تقتصر جهود ايرليكيد العربية على توفير البنية التحتية والخبرة الواسعة في حلول إمدادات الغاز والتكنولوجيا فقط، بل تقوم أيضاً على قيادة الاستثمارات المحلية، وتعزيز المواهب البشرية وتطوير سلسلة التوريد المحلية.

ومن جهته علّق فرانسوا كزافيير هاول ،المدير العام لدى ايرليكيد العربية، قائلاً: ’’تواصل ايرليكيد العربية تنفيذ خطتها في المملكة وذلك بتوفير قيمة عالية لعملائها كل يوم. ونحن نقدّر بالفعل الثقة التي منحتنا إياها كل من شركتي ياسرف وسامرف والهيئة الملكية ونثمن دعمهم المستمر لرؤيتنا. تلتزم ايرليكيد العربية بتوسيع

استثماراتها وتقديم المزيد من أوجه التآزر في جميع مناحي الاقتصاد الدائري الذي أنشأته البنية التحتية لخط أنابيب الهيدروجين‘‘.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق