الحدث الثقافيشريط الاخبار

اليوم : اختتام منافسات التصفيات النهائية لمشروع المهارات الأدبية على المستوى #الوطني للعام الدراسي 1440-1441هـ ريم علي أبو الحسن : برنامج المهارات الأدبية بفروعه الثلاثة أحد أهم البرامج في المجال الثقافي

الحدث

برعاية مدير عام التعليم الدكتور أحمد بن محمد الزائدي؛ اختتمت اليوم الخميس الموافق 1441/6/5هـ منافسات التصفيات النهائية لمشروع المهارات الأدبية على المستوى الوطني للعام الدراسي 1440-1441هـ التي استضافتها الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلة في إدارة النشاط الطلابي – النشاط الثقافي – من يوم الثلاثاء الموافق 1441/6/3هـ واستمرت لمدة 3 أيام ، والتي نفذتها منسوبات الإدارة بقاعة الجوهرة بفندق هوليداي إن تحت إشراف مديرة إدارة نشاط الطالبات جميلة القليطي وذلك بمتابعة حثيثة من قبل الإدارة العامة للنشاط بوزارة التعليم – إدارة النشاط الثقافي والاجتماعي وذلك بحضور مدير عام إدارة النشاط الطلابي بوزارة التعليم ريم علي أبو الحسن ومديرة إدارة النشاط الثقافي بوزارة التعليم الدكتورة جواهر بنت راشد الرشود ومنسقة المهارات الادبية بوزارة التعليم الدكتورة لمياء بنت ناصر العيسى ومديرة إدارة الإشراف التربوي لمياء بشاوري وعدد لفيف من القيادات التربوية وذلك بمشاركة فيها( 118 ) طالبة من (47) إدارة تعليمية من مختلف مناطق ومحافظات المملكة ، والتي تضمنت ثلاث مسارات «القصة القصيرة والتي شاركت بها 45 طالبة ، والتلخيص والإلقاء وذلك بمشاركة 43 طالبة ، والشعر العربي الفصيح بمشاركة 30 طالبة ».

استهل الحفل بمقدمة ترحيبية بأداء الطالبتين سناء الهذلي من الثانوية الرابعة وسارة العتيبي بثانوية بحرة المجاهدين ، تلاه السلام الملكي ، عقبها تلاوة عطرة من الذكر الحكيم ، ومن جهتها أبانت مدير عام إدارة النشاط الطلابي بوزارة التعليم ريم علي أبو الحسن التي رحبت بجميع الضيفات الكريمات ، موضحةً أن الأدب نوع من أنواع التعبير الراقي عن المشاعر الانسانية التي تجول بخاطر الكاتب أو الشاعر والتعبير عن أفكاره وارائه وخبرته الانسانية في الحياة وذلك من خلال الكتابة سواء نثرية أو شعرية، مبينةً أن وزارة التعليم عملت على نشر الثقافة والعناية بالقراءة والكتابة لدى الطالبات من خلال الأنشطة الطلابية ، ولقد دأبت الإدارة العامة للنشاط الطلابي “بنات” على تصميم الخطط وإعداد التعاميم وإصدار الأدلة المنظمة لبرامج ومشروعات النشاط التي تستهدف بناتنا الطالبات في مختلف مراحل التعليم العام وفي مختلف المجالات ، مشيرةً إلى أن برنامج المهارات الأدبية بفروعه الثلاثة كتابة القصة القصيرة والشعر العربي الفصيح والتلخيص والإلقاء أحد أهم البرامج في المجال الثقافي ويهدف إلى تحقيق عدد من الأهداف أبرزها تعميق اعتزاز الطالبات بالدين والولاء للملك والانتماء للوطن وتعميق دراسة اللغة العربيك لدى الطالبات باعتبارها أحد ركائز الهوية الإسلامية والهوية الوطنية وتعويد الطالبات على قراءة النصوص المختارة وفي مقدمتها القرآن الكريم والحديث الشريف والشعر العربي الفصيح وتشجيعهن على الكتابة الهادفة بأسلوب أدبي إبداعي وتعزيز ثقتهن بأنفسهن وتدريبهن على القراءة الجيدة الناقدة المتنوعة التي تثقف عقولهن وتهذب أذواقهن وتسهم في صقل مواهبهن وتنميتها وتوجيهها التوجيه السليم لخدمة أنفسهن ومجتمعهن ووطنهن، مضيفةً أن الأدب تعبير جمالي ذو خصائص أسلوبية تعبيرية متميزة وله جانبان أحدهما الجانب الجمالي وهو مايتعلق بالشكل والصياغة والجانب النفعي أو مايعبر عنه بالمضمون ، حيث لابد أن يراعي الأديب والناقد ولجان التحكيم هذين الجانبين ، ومن هنا لابد من توجيه الطالبات والعاملات في مشروع المهارات الأدبية إلى العناية باختبار النصوص المناسبة شكلا ومضمونا ومراعاة الضوابط الشرعية والفنية العامة لتصميم وتنفيذ فعاليات المشروع ، مقدمة شكرها الجزيل لأمارة منطقة مكة المكرمة لتيسير الأمور في استضافة برنامج المهارات الأدبية لهذا العام والشكر موصول لإدارة تعليم مكة وماقامت به من جهود فاعلة ومتميزة لاستضافتها المرحلة الختامية لهذا المشروع ، وخالص الشكر لمدير عام التعليم الدكتور أحمد بن محمد الزائدي ومديرة إدارة النشاط الطلابي بتعليم مكة جميلة القليطي لجهودها المتميزة إعداداً وتنظيماً ومتابعةً ، والشكر لمنسقة المشروع أميرة سليماني وجميع أعضاء العمل واللجان التنظيمية وأعضاء لجان التحكيم لكل مابذلنه من جهود في جميع مراحل التحكيم وكذلك الشكر والتقدير لجميع مشرفات ومديرات ورائدات النشاط والمدربات وقائدات المدارس والمعلمات ممن تولين مهمة تعليم الطالبات أو تدريبهن أو تيسير تعليمهن وتذليل الصعاب أمامهن وكل من أسهم في إنجاح المشروع ، مباركةً لطالباتنا وصولهن لهذه المرحلة الختامية ، متمنيةً لهن دوام التوفيق والنجاح.

ثم توالت فقرات الحفل مشتملة على أوبريت “أيها الفجر” بمشاركة طالبات مدارس عبدالرحمن فقيه ثم قدمت طالبات مدرسة مصابيح المجد الأهلية “سما الإبداع” ومن جهة أخرى رسمت طالبات شعاع المعرفة لوحة جميلة تحت عنوان” تهانينا” ، تلاه نشيد ترحيبي قدمته طالبات مدارس عبدالرحمن فقيه ، عقبها أوبريت مسيرة إنجاز ، ثم تألقت طالباتنا الفائزات في مسيرتهن الحافلة بالفرح والسرور لتكريمهن، وأخيراً تم تكريم المحكمات .

وفي ختام الحفل تم إعلان أسماء الطالبات الفائزات في المسارات الثلاثة ، حيث حصدت الطالبات الميدالية الذهبية في مسار الشعر الفصيح كل من :
نسيبة الزهراني من الرياض ، هلا الجهني من المدينة المنورة ، ليان الكلثم من المنطقة الشرقية ، روان الكبيري من الأفلاج ، نورة الوهيبي من البكيرية ، أميرة العنزي من الخرج ، البندري عياشي من جازان ، شوق السرحاني من الجوف ، آمنة البقشي من الأحساء ، ورويدا إبراهيم حسن من جدة.

أما الطالبات الفائزات بالميدالية الفضية في مسار الشعر الفصيح فهن : هيفاء العيد من الدوادمي ، غادة الهذلي من مكة المكرمة ، جمان البيضاني من القصيم ، فاتن العنزي من تبوك ، وأصايل الجطيلي من عنيزة.

والطالبات الحاصلات على الميدالية البرونزية في مسار الشعر الفصيح فهن : لطيفة البحر من الزلفي ، هديل المطيري من ينبع ، إيلاف الوداعي نجران ، شهد العسبلي من عسير، جواهر الشمري من الحدود الشمالية ،رغد الهاملي من المجمعة ، رزان الغامدي من الباحة ،طموح الزهراني من الليث ، ريما الجربوع من الرس ، وريف الشراري من القريات.

وفي مسار القصة القصيرة فالطالبات الفائزات بالميدالية الذهبية هن : ياسمين الزهراني من القصيم ، محسنة آل غانم من نجران ،سارة فلاتة من مكة المكرمة، جواهر العتيبي من الأحساء، ابتسام الذييب من الزلفي ،سوسن الزاكي من المنطقة الشرقية ، مايا لبان من ينبع ، والعنود الروقي من الدوادمي.

والطالبات الفائزات بالميدالية الفضية في مسار القصة القصيرة: ريا الشهراني من بيشة ،نورة المحسن من الخرج ، فرح العناد من الجوف ،هيا الشمري من حفر الباطن، سارة العتيبي من جدة ، دانة الدغيم من الرس ، رزان الحربي من تبوك ، لنا الدوسري من الرياض ، رغد الحربي من البكيرية ، وروان الغامدي من المخواة.

والطالبات الفائزات بالميدالية البرونزية في مسار القصة القصيرة فهن : سارة الحقيل من المجمعة ، لمى الحربي من المدينة المنورة ، شهد الغامدي من الباحة، ليلى الزهراني من عفيف ،جنان الغيلان من المذنب ،فاطمة الحارثي من جيزان ، ريم دغريري من صبيا ،ريما الطخيس من شقراء ، وروان عجلان من عسير.

والطالبات الحاصلات على الميدالية الذهبية في مسار التلخيص والإلقاء فهن : الجازي العرفج من الرياض ، ريم الرحيمي من عنيزة ، غدي الزهراني من مكة المكرمة، رند التركي من المجمعة ، بتول العتيبي من الدوادمي ، أثير اليامي من جازان ، ليان الخليفة من الرس ، ونجوى البلوي من تبوك.

والطالبات الحاصلات على الميدالية الفضية في مسار التلخيص والإلقاء: رسل همامي من صبيا ، ابتهاج الرشيدي من حائل ، بشاير السريع من الطائف ، راما ديولي من المدينة المنورة ، دانة الثامر من المنطقة الشرقية ، جودي المطرودي من القصيم ، أسيل الغامدي من ينبع ، طيف العتيبي من عفيف ، وورد الغنام من الجوف.

والطالبات الحاصلات على الميدالية البرونزية في مسار التلخيص والإلقاء : جنان الشتوي من شقراء ، لميس الفجر من الزلفي ، حنان الزاهراني الخرج ، جودي الغزي من المذنب ، الريم البشير من الأحساء ، حنين القحطاني من عسير ، ليان آل مخالد من محايل عسير ، لورا الهلالي من جدة ، محسنة الهمامي من شرورة ، ود الغامدي من الباحة ، عائشة السويد من الحدود الشمالية ، وغزيل شريدة من وادي الدواسر.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق