المحليةشريط الاخبار

#أمير #القصيم يشهد #مهرجان _لكليجا_الثاني_عشر غداً الأحد

القصيم

يشهد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم, مساء غداً الأحد, مهرجان الكليجا الثاني عشر, والمقام بمركز القصيم الدولي للمؤتمرات والمعارض بمدينة بريدة, بتنظيم الغرفة التجارية بمنطقة القصيم, للاطلاع على ما يتضمنه المهرجان من حراك اقتصادي لما تشتهر به المنطقة من منتجات غذائية وأعمال يدوية يقوم على إعدادها وتجهيزها 150 أسرة منتجه, بالإضافة إلى وقوف سموه على الفعاليات والبرامج المصاحبة للمهرجان والمشتملة على الدورات التدريبية والحرفية ومشاركة الجهات الحكومية والخاصة والفقرات التراثية والشعبية التي تقدمها أركان دول الامارات والبحرين وعمان والمشاركة ضمن فعاليات المهرجان للمرة الأولى.

واعتبر أمين عام الغرفة التجارية والصناعية بمنطقة القصيم المشرف العام على المهرجان محمد بن عبدالكريم الحنايا ، أن زيارة سمو أمير منطقة القصيم للمهرجان تأتي تكريساً لدعمة ومتابعته الدائمة لمهرجان الكليجا ، مؤكداً أن الجميع من عاملين وعارضين وأسر منتجة وزوار يتشرفون ويسعدون بالزيارة الكريمة ، التي تكرس تأكيد سموه على أن العمل الحقيقي والإنتاج الصحيح والجيد، يجب أن يكون منطلقًا من أرض الواقع، ومن تفاصيل العمل نفسها.

وأضاف ما يتحقق من نجاحات لمهرجان الكليجا في الأعوام السابقة وهذا العام يسجل باسم سموه، لحرصه كل الحرص على إيجاد مثل هذا المهرجان، وشدد على استمراره، ودوام تميزه، لما لهذا المهرجان من خاصية تعنى بمنتج وطني أصيل، له قيمته، وله عمقه الغذائي والاقتصادي على مستوى الوطن ، كما أن ومن خلال دعمه ووقوفه على كل المحافل والمناسبات الوطنية والشعبية ومنها “الكليجا” والتي تصب في مصلحة دعم المواطن وخلق فرص الاستثمار للرجال والنساء؛ كان له الأثر الأكبر في استمرار وديمومة وبقاء المنتج الشعبي الذي يمثل الهوية الغذائية للمملكة، ويؤسس لبقاء الحرفة التي يجيدها أبناء وبنات المملكة .

من جهته ثمن المدير التنفيذي للمهرجان سليمان القفاري الزيارة المرتقبة لسمو أمير المنطقة للمهرجان ، وما ستضيفه تلك الزيارة من قيمة مهنية، ومسؤولية مضاعفة، نحو الجهات المشاركة كافة في التنظيم والرعاية لهذا المهرجان، مشيراً إلى أن المهرجان أثبت خلال مسيرته الممتدة نجاح تجربة احتواء وتبني الأسر المنتجة، وحقق الهدف من الشعار المرفوع له وهو “أهلنا أولى بدعمنا” وبات المنتج الشعبي والمحلي محل ثقة واهتمام وعناية بالمستهلك.

الوسوم
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق