الدولية

تعرّف على المسافر الوحيد إلى «بؤرة الوباء»!

في وقت تتجه فيه أغلب طائرات العالم إلى خارج الصين هربا من الفايروس القاتل، التقطت عدسات وكالة «غيتي»، صورة لراكب وحيد وسط مقاعد طائرة إندونيسية تتجه إلى ووهان «بؤرة الوباء» الذي روع العالم. وأعلنت وزيرة الخارجية الإندونيسية ريتنو مارسودي: «أقلعت اليوم (السبت) طائرة من العاصمة جاكرتا، باتجاه ووهان بؤرة الوباء الذي روع العالم، على متنها فريق إجلاء، بعدما حصلنا على تصريح من السلطات الصينية بهبوطها لإجلاء رعايانا العالقين في ووهان، والبالغ عددهم 250 طالبا يدرسون هناك، علينا نقلهم بأقصى سرعة بعيدا عن مركز تفشي «كورونا». ويبدو أن الراكب الوحيد في الطائرة هو مسؤول فريق الإجلاء.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى