الدولية

مقتل متمردين وعنصر من القوات النظامية في كشمير #الهندية

أعلنت الشرطة الهندية أن 3 مسلحين مشتبه بهم وأحد أفراد القوات شبه النظامية لقوا حتفهم في معركة بالأسلحة النارية، اليوم الأربعاء، في الشطر الهندي من إقليم كشمير.

وقال المتحدث باسم قوة شرطة الاحتياط المركزية موسيس ديناكاران، إن “3 مسلحين مجهولين أطلقوا النار وهم على دراجة بخارية على دورية في منطقة شالتينج بضواحي المدينة الرئيسية سريناغار”.

ورد الأفراد بإطلاق النار، وقتلوا اثنين من المسلحين وأصابوا الثالث الذي تم القبض ليفارق الحياة بالمستشفى في وقت لاحق.

وقال ديناكاران إن “أحد أفراد القوة لقي حتفه في المواجهة”.

وتم العثور على أسلحة وذخيرة وقنابل يدوية في الموقع الذي شهد تبادل إطلاق النار.

يشار إلى أن أفراد الأمن أصبحوا في حالة تأهب قصوى في “ولاية جامو وكشمير” منذ إلغاء الحكم الذاتي التي كانت تتمتع به في 5 (آب) أغسطس.

وشهد القسم الهندي من كشمير تمرداً انفصالياً منذ ثمانينيات القرن العشرين قتل فيه عشرات الآلاف.

وتقول الهند إن “باكستان التي تسيطر على الشطر الآخر من كشمير، تدعم المسلحين الكشميريين، وهي تهمة تنفيها إسلام آباد وتصف هؤلاء بأنهم مقاتلون من أجل الحرية”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى