المحليةشريط الاخبار

رئيس #الهيئة_السعودية_للبيانات_والذكاء_الاصطناعي: المضي بخُطا متسارعة نحو التحول الرقمي يتطلب توفير أمان عال ومواصلة عملية الاستثمار في تقنيات #الأمن_السيبراني.

الحدث

أكد معالي رئيس الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي الدكتور عبدالله بن شرف الغامدي أن المضي بخُطا متسارعة نحو التحول الرقمي يتطلب توفير أمان عال ومواصلة عملية الاستثمار في تقنيات الأمن السيبراني, وإنشاء أفضل الممارسات المتعلقة بالأمن السيبراني, والقيام بحوكمة هذه الممارسات بطريقة فعالة على المستوى الشخصي ومستوى الشركات والمستوى الوطني, قائلا: “إن الأمن السيبراني دائما كان متسارعا، فليس هناك أي شيء يتغير إلا عندما نتحدث عن أن هذا التسارع من شأنه أن يكلف الكثير من الأمور.
جاء ذلك في كلمة لمعاليه خلال جلسة بعنوان “نحو المجھول.. فوائد وتحدیات ومخاطر التقنیات الجدیدة على الأمن السیبراني” ضمن جلسات المنتدى الدولي للأمن السيبراني في الريتز كارلتون اليوم.
وقال: “إن أحدث التطورات التي شهدتها التقنيات الناشئة من شأنها أن تحقق الكثير من الآثار لاسيما وأن هناك بعض التقنيات التي تعزز القدرة على الدفاع عن الأصول الرقمية, في نفس الوقت إضعاف الخطوط الدفاعية وجعلها هشة.
وتطرق معاليه إلى خمسة أنواع من التقنيات الناشئة التي يمكن أن تكون مُعرضة للهجمات السيبرانية: الجيل الخامس, وإنترنت الأشياء , والذكاء الاصطناعي, والحوسبة السحابية، والبلاكتشنينز, مبينا أن هناك تحديات رئيسة تتمثل في الانتقال من المعدات إلى البرمجيات, ووجود تقنيات بأقل تكلفة, كذلك طاقات أكثر ذكاء وتطورا من شأنها أن تخلف عواقب وخيمة إذا وقعت في الأيدي الخطأ.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق