الدولية

جائزة حقوق الإنسان تذهب لطاقم سفينة عالقة بإيطاليا لإغاثة اللاجئين

سيحصل أعضاء طاقم سفينة إغاثة ألمانية عالقة في إيطاليا على جائزة حقوق الإنسان لهذا العام الخاصة بمنظمة العفو الدولية في ألمانيا.

وقال الأمين العام لفرع منظمة العفو الدولية في ألمانيا ماركوس إن. بيكو: “طاقم سفينة إنفينتا يمثل جميع المساعدات والمساعدين المتطوعين الذين يعملون بحراً وبراً من أجل إنقاذ الباحثين عن حماية للنجاة بأنفسهم”.

يذكر أن نحو مئتي شخص عملوا بشكل تطوعي على متن السفينة الألمانية “إيفنتا” التابعة لمنظمة “يوجند ريتيت” (الشباب ينقذون) المعنية بالإغاثة البحرية، في الفترة بين يوليو (تموز) وأغسطس (آب) 2017. وفي هذه الفترة تم إنقاذ أكثر من 14 ألف شخص من الغرق.

يشار إلى أن السلطات الإيطالية صادرت السفينة. ولا تزال السفينة عالقة هناك، بحسب بيانات منظمة العفو الدولية. ويتخذ القضاء في إيطاليا إجراءات حالياً ضد منظمة الإغاثة.

وسيتم منح الطاقم في 2020 جائزة حقوق الإنسان التي يمنحها فرع منظمة العفو الدولية في ألمانيا كل عامين، وقيمة الجائزة تبلغ 10 آلاف يورو.

وبحسب ما أعلنته منظمة العفو الدولية، من المقرر أن تقام فعالية تسليم الجائزة على مسرح جوركي بالعاصمة برلين في 22 أبريل (نيسان) المقبل. 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق