الدولية

“في ميدان عام ” .. تنفيذ الإعدام بحق رجلين قاما باغتصاب وقتل فتاة قاصر في #الصومال

شهدت مدينة غالكايو الصومالية أمس الثلاثاء ، تنفيذ حكم بالإعدام على متهمين بارتكاب جريمة اغتصاب في حق فتاة تبلغ من العمر ١٢ عامًا، بعد اختطافها، حيث تم قتل الجناة رميًا بالرصاص أمام حشد من المواطنين.

وكانت محكمة في المدينة قد أصدرت حكما بالإعدام رميًا بالرصاص على عبدالفتاح عبدالرحمن، ورسام عبدالشكور بعد ادانتهما باغتصاب وقتل عائشة إلياس، بعد اختطافها أثناء تواجدها في أحد أسواق المدينة.

أثارت القضية ضجة ومظاهرات في جميع أنحاء اقليم بونتلاند، وذلك بعد الصورة البشعة التي كان عليها جسد عائشة بعد العثور عليها بأحد شوارع المدينة بالقرب من منزلها بمدينة غالكايو الصومالية.

يأتي هذا في الوقت الذي تزايدت فيه عمليات الاغتصاب التي يتعرض لها الفتيات في اقليم بونتلاند الصومالي، حيث قالت “حواء عدن” ، مؤسس مركز غالكايو التعليمي للسلام والتنمية ، الذي يعزز حقوق المرأة: ” أصبح الاغتصاب أقرب ما يكون لظاهرة تحديدا في إقليم بونتلاند، لا رادع في القانون للاغتصاب في الإقليم”.

مضيفًة:” أن ما يزيد الأمر سوءًا هو أن بعض رجال الدين المحليين يساوون بين الاغتصاب والزنا، ويقولون إن الاغتصاب فكرة مستحدثة قادمة من الغرب لا وجود لها لا في القرآن ولا في السنة”

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق