المجتمعشريط الاخبار

الأميرة فهده العذل تدعم برنامج “تمكين” لبناء قدرات اللاجئين بالمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر

 الحدث / وسيلة الحلبي

أشادت سمو الأميرة فهده بنت حسين العذل، رئيسة لجنه أصدقاء الهلال الاحمر السعودي ورئيسة اللجنة الاجتماعية للمرأة والطفل بالجهود التنسيقية للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر في تنفيذ برنامج “تمكين ” لبناء قدرات وتأهيل المرأة العربية اللاجئة بالتعاون مع جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر العربية مؤكدة أن تميز مثل هذه البرامج التي تساعد الناس المحتاجين ليساعدوا أنفسهم تعمل على تناول قضية لجوء المرأة بالذات بنوع من الاهتمام والرعاية والتأهيل والتدريب بشكل مهني والذي يمكنها من تخفيف معاناتها، وتساعدهم في المحافظة على كرامة المرأة العربية ، مشيرة إلى أن مسألة تمكين اللاجئات فيما يناسب قدراتهن وبما ينسجم مع طبيعتهن وظروفهن يعد ضرورة لتحويلها من امرأة محتاجة إلى امرأة منتجة تسهم في إعادة بناء أسرتها وتأمين متطلباتها الضرورية من خلال ما يقدم من خدمات التأهيل والتدريب المهني ، استلهاما من شعار المنظمة النوعي بأن العمل الإنساني صناعة ومهارة وليس مجرد فزعة ونجدة فحسب.

جاء ذلك في تصريح لسموها عقب الدعم الكريم الذي قدمته لهذا البرنامج النوعي الذي تتبناه المنظمة العربية بالتعاون مع الجمعيات الوطنية العربية ، ومواصلته بالشكل الذي يسهم بشكل فاعل في التخفيف من حدة معاناة اللاجئات العربيات، من خلال توفير فرص عمل لهم، بحيث يتمكنوا من إيجاد مصادر الرزق ، حيث تبذل المنظمة جهوداً كبيرة تجاه ذلك بالتنسيق مع عدد من جمعياتها الوطنية لتنفيذ البرنامج في أماكن اللجوء بصفة خاصة .

من جهته  قدم الدكتور صالح بن حمد السحيباني الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر ، شكره وتقديره لسمو الأميرة فهده بنت حسين العذل ، لتلمسها أهمية مواصلة البرنامج واستدامته الذي كانت قد بدأته المنظمة الشتاء الماضي إثر جولة لها شملت عدداً من مخيمات اللاجئين في بعض الدول العربية وغيرها  الأمر الذي دعاها للقيام بمزيد من التنسيق والتكامل مع جمعياتها العاملة على الأرض لمواصلة البرنامج الذي لمست نجاحه واستعدادا اللاجئات لمواصلة التأهيل ومن ثم التدريب المهني ، وثمن “السحيباني” لسموها هذا الدعم الذي سيكون بلا شك عامل نجاح واستمرار لخطوات المنظمة حيال تمكين المرأة العربية واستثمار كافة أشكال الدعم الإداري والتشغيلي لخدمة قضايا الأشقاء من اللاجئين . وفي ذات السياق ، التقى “السحيباني” بمكتبه في الأمانة العامة في المنظمة العربية مشرفة فريق “فزعة” السعودية التطوعي في اللجنة الاجتماعية للمرآة والطفل الاستاذة نادية الدوجان ، بحضور الرئيس التنفيذي لأجيال السعودية ناصر العيسى وذلك لبحث آليات الدعم المقدم وتنفيذه ، والأستاذ عبد الرحمن عيد المدير التنفيذي والمهندس  نايف العنزي مدير تقنية المعلومات في شركة إيرياس للاتصالات، حيث قدم شكره وتقديره لفريق العمل ومسئوليتهم الاجتماعية تجاه مواصلة دعم مثل هذا البرامج النوعية  التي تخدم المجتمعات والذي يؤكد حرص سمو الأميرة فهده بنت حسين العذل ودورها في إنجاح برامج العمل المؤسسي في المجال الإنساني والإغاثي .

الجدير بالذكر أن المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر تسعى خلال الفترة الراهنة التي تشهد تناسل المآسي الإنسانية على كثير من أوطاننا العربية إلى تقديم المزيد من الدعم والتنسيق مع جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر العربية لتنفيذ العديد من البرامج الإنسانية والإغاثية ، حيث أنهت مؤخراً زيارتها إلى جمعية كل من الهلال الأحمر القمري، والجيبوتي، والموريتاني ، ومنظمة الهلال الاحمر السوري ،والصليب الأحمر اللبناني، ويأتي برنامج “تمكين المرأة العربية اللاجئة” أحد أهم هذه البرامج والمشاريع النوعية.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى