المحليةشريط الاخبار

#الأمير #مشعل_بن_ماجد يفتتح موتمر روئيه الاجيال واعده بجامعه الملك عبدالعزيز

جده
نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين, أمير منطقة مكة المكرمة, افتتح صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة اليوم, مؤتمر “رؤية لأجيال واعدة “, بمشاركة معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال, وهيئة حقوق الانسان, وعدد من الجهات الحكومية الأخرى.
وأوضح معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي, أن المؤتمر يجمع عدد كبير من قطاعات الدولة, ويهدف إلى تعزيز دور المعلم والمربي في تنشئة الأجيال وتطوير البرامج لدعم وتثقيف المجتمع, لتكون مصدر إلهام وتعليم من خلال تكامل كافة الجهود بين القطاعات المختلفة التي تعنى بالناشئة, إلى جانب إيجاد توصيات ومخرجات علمية لخدمة المجتمع وتنمية الطفل.
وأفاد الدكتور اليوبي أن المؤتمر يوفر تجربة مميزة لصناع السياسات والمدافعين والخبراء في مجال تنمية الطفل على اختلاف مجالاتهم, مبيناً أن المؤتمر يضم مجموعة متنوعة من المحاضرات, وحلقات النقاش, وورش العمل, لتسليط الضوء عن المبادرات الوطنية لحماية الطفل وحقوقه, والأمن السيبراني, والتشريعات والأنظمة والاعتدال, من المنظور الإعلامي والأسري والتقني, بالإضافة إلى الأمن الإلكتروني, والإدمان, وغيرها من الأنشطة الأخرى, للتعرف عن الإسعافات الأولية والتنمر ومعرفة مسؤولية الأسرة والضمانات القانونية والمهارات الأساسية والدور التكاملي.
وأعرب معاليه عن شكره لسمو الأمير خالد الفيصل, ولسمو الأمير مشعل بن ماجد, على رعايته هذه المؤتمرات التي يعود نفعها على مستقبل هذا الوطن الغالي, مشيراً عن فخر الجامعة باستضافة مؤتمر حيوي يهتم بالطفل والأجيال الواعدة, منوّها بأهداف هذا المؤتمر الذي يترجم اهتمامات القيادة الرشيدة , وفق رؤية المملكة 2030.
من جانبه أشار عميد كلية الطب , رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر , الدكتور محمود شاهين الأحول , إلى أن المؤتمر تستمر فعالياته يومين , وتركز أوراقه على التثقيف والتوعية للناشئة والأسرة , ما يتماشى مع رؤية المملكة 2030″.
إلى ذلك شدد عميد معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال الدكتور الحسن آل مناخرة , على أهمية إقامة هذا المؤتمر في العناية بالأجيال الواعدة .
بدوره أكد المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة, اللواء المهندس بسام عطية , على دور الأمم في العناية بالأجيال الواعدة والتحديات الأمنية التي تحقق للطفل الأمن والبقاء, مستعرضاً حقوق الطفل, وأهمية إعادة توظيف هذه المفاهيم والأبعاد التي تقف عليها الدول, مشدداً على أمن الانسان الذي هو عمق للأمن الوطني.
يذكر أن مؤتمر “رؤية لأجيال واعدة ” يُعد الأول من نوعه على مستوى المملكة, ويهدف إلى تعزيز بيئة آمنة صحيا ونفسيا واجتماعيا للطفل, وتنميته والمشاركة في البناء العلمي والثقافي والاجتماعي للناشئة في المملكة العربية السعودية, إلى جانب تعزيز دور القطاعات التي تعنى بالطفل,‪ ‬وتعزيز دور المعلم والمربي في تنشئة الأجيال, وتطوير برامج لدعم و تثقيف الطلبة , بالإضافة إلى إيجاد توصيات ومخرجات لخدمة المجتمع من خلال عمل محاضرات وورش عمل وجلسات نقاش علمية.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق