نلهم بقمتنا
مدير عام #تعليم #مكة : دمج التقنية في التعليم وتوظيفها يجعل التعلم أكثر متعة وأبقى أثراً في بيئة تعليمية جاذبة ينعكس إيجاباً على نواتج التعلم لدى أبنائنا الطلاب – منصة الحدث الإلكترونية
أخبار منوعة

مدير عام #تعليم #مكة : دمج التقنية في التعليم وتوظيفها يجعل التعلم أكثر متعة وأبقى أثراً في بيئة تعليمية جاذبة ينعكس إيجاباً على نواتج التعلم لدى أبنائنا الطلاب فيما دشن مركز مصادر التعلم بابتدائية صلاح الدين

‏ 
دشن المدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة الدكتور أحمد بن محمد الزائدي اليوم الثلاثاء 24 / 6 / 1441 هـ مركز مصادر التعليم بابتدائية صلاح الدين بحضور مدير إدارة التجهيزات المدرسية بتعليم مكة الأستاذ: خالد الغامدي ومساعد مدير مكتب التعليم بوسط مكة للشؤون المدرسية الأستاذ جمعان القارحي ، حيث كان في استقبال قائد المدرسة الأستاذ أيمن بيطار والطاقم الإداري بالمدرسة .
وقد تجول المدير العام بالمركز مستمعاً إلى شرح مفصل من أمين المركز الأستاذ / بندر المطرفي عما يحويه المركز من تجهيزات وأجنحة وخدمات تعليمية وتقنية تُساهم في تجويد العملية التعليمية والتربوية وتساهم أيضاً في تهيئة بيئة جاذبة للقراءة واستخدام كافة الوسائل التعليمية التي وفرتها إدارة التعليم ممثلة في إدارة التجهيزات المدرسية لتكون عوناً لهم في الحصول على المعرفة والمعلومة من أقصر الطرق وبطريقة تقنية عصرية.
وقال الدكتور الزائدي أثناء تدشينه للمركز ” سُررت في هذا اليوم بتدشين مركز مصادر التعلم بمدرسة صلاح الدين ولقد سعدت جداً بتقديم هذا النموذج المتفرد المتميز لمصادر التعلم بطريقة إبداعية وأثمن للزميل الأستاذ بندر المطرفي هذا التميز والإبداع الذي نقف أمامه تقديراً واعتزازاً لما يحققه من نقلة نوعية في تقديم هذا النموذج العصري سائلين الله أن يبارك فيه ويجزل مثوبته والشكر موصول لأخي قائد المدرسة الأستاذ أيمن بيطار وفريق العمل بالمدرسة على دعمهم وتعاونهم في سبيل تحقيق هذا النموذج المشرق موجهاً بأن يكون المركز مقراً لتدريب المعلمين والطلاب على الاستفادة الحقيقية من هذه الإمكانات ونقلها لمدارسهم لتحظى مدارس مكة بالجديد من وسائل التقنية التي تُسهم في رفع الدافعية وتحقق نواتج تعلم إيجابية “
وأضاف المدير العام بقوله ” أن مجال التعليم من أهم المجالات التي يجب أن تهتم بدمج التقنية في بيئتها التعليمية وذلك لأنها الأساس التي تركن عليها المجالات الأخرى, وكذلك لأنه أصبح من السهل على الجميع اقتناء التقنية من معلمين وطلبة وأولياء أمور ونحوه فدمج التقنية في التعليم وتوظيفها يجعل التعلم أكثر متعة وأبقى أثراً في بيئة تعليمية جاذبة ينعكس إيجاباً على نواتج التعلم لدى أبنائنا الطلاب” .
وفي ختام التدشين سجل المدير العام كلمته في سجل الزيارات مثمناً جهود الأستاذ بندر المطرفي وقائد المدرسة ومعلميها وتشجيعهم وما تم تهيئته لأبنائنا الطلاب من جهود جبارة وحثيثة ومتواصلة للخروج بهذا العمل المشرف تناغماً وتكاملاً للعملية التعليمية بما يتواكب مع المستجدات التقنية والتطويرية ويواكب التطلعات والآمال التي ننشدها مثمناً جهود الجميع ومتمنياً التوفيق والسداد .

من جانبه أوضح مدير إدارة التجهيزات المدرسية بتعليم مكة الأستاذ خالد الغامدي أن هذا المركز سيكون منطلقاً لتدريب المعلمين والطلبة حسب توجيه المدير العام الذي تكرم اليوم بالتدشين لهذا المركز مشكوراً والذي أشار بنقل هذه التجربة لكافة المدارس بتعليم مكة للاستفادة من هذا الجانب ودعم بوابة المستقبل بما يسهم في رفع مستوى العملية التعليمية للطلاب وتنمية مهارات المعلمين في تقديم عطاءاتهم التعليمية بشكل تقني.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى